​​​​​​​هيئة الصحة في إقليم الجزيرة تفتتح أول معمل للأوكسجين في قامشلو

افتتحت هيئة الصحة في إقليم الجزيرة أول معمل للأوكسجين الطبّي في مدينة قامشلو، والذي تصل طاقته الإنتاجية لـ 300 أسطوانة في اليوم الواحد.

وبدأت هيئة الصحة لإقليم الجزيرة، اليوم، بتشغيل معمل الأوكسجين في مركز جيان – كوفيد 19 الواقع شمال مدينة قامشلو، بهدف تأمين حاجة المستشفيات والمراكز الصحية من أسطوانات الأوكسجين.

ويعمل المعمل على مدار 24 ساعة، وتبلغ طاقته الإنتاجية 300 أسطوانة يومياً، توزع مجاناً على المراكز الطبية التابعة للهيئة، في حين أنها تباع بسعر رمزي للمراكز الطبية الخاصة.

وشارك في افتتاح المعمل ممثلون عن الإدارة الذاتية الديمقراطية لإقليم الجزيرة، وأعضاء الهلال الأحمر الكردي ومجلس عوائل الشهداء في قامشلو.

وبعد الوقوف دقيقة صمت إجلالاً لأرواح الشهداء، ألقت نائبة الرئاسة المشتركة للمجلس التنفيذي للإدارة الذاتية الديمقراطية في إقليم الجزيرة، آهين سويد، كلمة أشارت من خلالها إلى حاجة المنطقة لافتتاح المشاريع التي تخدم القطاع الصحي وتلبي احتياجات المواطنين.

وبيّنت أن المعمل سيوفّر جزءاً من حاجة المنطقة إلى الأوكسجين الذي ازداد الطلب عليه مؤخراً مع تفشي وباء كورونا.

ويعتبر الأوكسجين مهماً بالنسبة لمراكز معالجة المصابين بفيروس كورونا، إذ يقوم الفيروس بضرب رئة المصاب ويحد من قدرته على التنفس، لذلك يستخدم التنفس الاصطناعي بواسطة أسطوانات الأوكسجين للمصابين ذوي الحالات الحرجة.

وأشادت آهين سويد بدور هيئة الصحة في إقليم الجزيرة وكادرها لتطوير المشاريع الصحية في المنطقة، وعن آلية توزيع أسطوانات الأوكسجين، تابعت: "سيوزع الأوكسجين مجاناً على مشافي الشعب، وعلى القطاع الخاص سيوزع بأسعار رمزية".

وفي الختام، قص شريط الافتتاح من قبل والدة الشهيد محمد عصام عبدو، صباح حسين، ونائبة الرئاسة المشتركة للمجلس التنفيذي في إقليم الجزيرة، آهين سويد.

(كروب/آ)

ANHA

 


إقرأ أيضاً