بعد دير الزور نازحو منبج في الهول يعودون إلى ديارهم

خرجت دفعة جديدة من النساء والأطفال النازحين في مخيم الهول شملت 32 عائلة من أهالي منبج.

الدفعة التي خرجت من المخيم أتت ضمن الاستجابة لمخرجات ملتقى العشائر المنعقد في عين عيسى سابقاً، وضمت الأطفال والنساء من أهالي منبج.

وكانت الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا قد عقدت مُلتقى العشائر السورية في الـ3 من أيار 2019، حضره أكثر من 5 آلاف شيخ ووجيه عشيرة في عموم شمال وشرق سوريا، وذلك في ناحية عين عيسى التابعة لإقليم الفرات.

 وكانت إحدى مخرجات الملتقى عودة النازحين السوريين المتواجدين في مخيم الهول التابع لمقاطعة الحسكة إلى ديارهم، ممن ليس لهم علاقة بمرتزقة داعش.

وتنفيذاً لمخرجات ملتقى العشائر، وبعد أن قدّم شيوخ العشائر الكفالات عادت، اليوم، 32 عائلة من مخيم الهول إلى منازلهم في مدينة منبج، وبلغ عددهم 126 شخص.

إجراءات الخروج تمت بحضور ممثلين عن الإدارة المدنية في منبج وعدد من شيوخ ووجهاء العشائر، بعد استكمال أوراقهم الثبوتية والحصول على كفالات من قبل شيوخ ووجهاء المنطقة، والذين سيعيدونهم إلى ذويهم ومنازلهم.

(هـ ن)

ANHA


إقرأ أيضاً