​​​​​​​كومين فلم روج آفا يشارف على الانتهاء من تصوير مسلسل Evina Kurd

شارف كومين فلم روج آفا على الانتهاء من تصوير حلقات مسلسل "Evina Kurd " (العشق الكردي) وهو ثاني مسلسل بعد مسلسل TAVA SOR (الغيمة الحمراء).

لا يحكي المسلسل المؤلف من 15 حلقة عن قصة عشق كلاسيكية بين رجل وامرأة إنما يعكس العشق من منظور آخر ويربط العشق ارتباطاً وثيقاً بالوطن.

"Evina Kurd " للمخرجين نومان غيت وهاشم آيدمر يسلط الضوء على الفترة الممتدة بين عام 2017 و2018 بعد نحو 6 أعوام على انطلاق ثورة 19 تموز في شمال وشرق سوريا عام 2012.

كاتب سيناريو المسلسل، أكين روني أراد من خلال عمله نقل رسالة مفادها أن ثورة 19 تموز لا تقتصر على التطورات العسكرية في المنطقة وحسب، بل يسعى لإظهار الجوانب الأخرى للثورة على الصعد الاجتماعية والفكرية السياسية والدور البارز للمرأة في قيادة الثورة محاولاً بذلك كسر الصورة النمطية التي حاولت الكثير من وسائل الإعلام الأجنبية ترسيخها في الرأي العام العالمي وهي إظهار الجانب العسكري فقط من ثورة مجتمعية تتخذ من التغيير الشامل في جميع البنى المجتمعية وحرية المرأة والحفاظ على البيئة والتنوع في النسيج الاجتماعي أساساً لها.

المسلسل الذي يشارك في أدائه نحو 20 شخصية محورية وما يقرب من 1000 من الكومبارس يسعى إلى إيصال تلك الرسائل عبر تسليط الضوء على قصة عائلة تمتد جذورها إلى أيام الشيخ سعيد بيران (1925) إلى يومنا هذا.

وتقول عضوة كومين فلم روج آفا جيا هجران جيجك" إننا نقترب من الانتهاء من مسلسلنا الذي يسلط الضوء على العديد من القضايا الاجتماعية، أي ماذا حدث بعد الثورة؟ ماهي المؤسسات التي تشكلت وبنت الثورة"، وتضيف " فالثورة ليست عبارة عن تحرير أرض من الناحية العسكرية، بل أيضاً هناك الناحية الايديلوجية والثقافية أردنا أن نسلط الضوء على هذه المواضيع، كون ثورة روج آفا ذاع سيطها في العالم من الناحية العسكرية ".

وتابعت "كما يحكي المسلسل أيضا تأثير العدو على الشعب من خلال الحرب الخاصة والحرب النفسية التي يتبعها".

منوهة بأن العشق الكردي لا يربط بين شابة وشاب فقط، إنما حب الوطن وحب التراب وهذه حقيقة الكرد وانتماءهم وارتباطهم بالوطن، فحقيقة الكرد إن لم يتحرروا فلا يستطيع أن يمارس الحب أيضا.

عن دور المرأة في انتاج المسلسل ودورها في هذا العمل اضافت جيا "المرأة لعبت دورها في ثورة روج آفا وقمنا بتسليط الضوء على كيفية قيادتها للثورة من خلال ارتباطها بالوطن وعشقها للحرية".

وأثرت الهجمات المتكررة لجيش الاحتلال التركي على مجريات تصوير المسلسل، وصورت مشاهده في أماكن عدة بمناطق روج آفا من بينها مدينة ديرك ومدينة قامشلو بالإضافة إلى ناحية الشدادي ومدينة الحسكة.

العضو في كومين فلم روج آفا، مسعود كراد والذي يعمل على تصوير المسلسل قال "اضطررنا لتغيير أماكن التصوير بين فترة وأخرى، حيث انتقلنا من ديرك إلى قامشلو ومن ثم إلى الحسكة وهذا أخذ مدة زمنية أطول وجهوداً أكبر ورغم ذلك لم نوقف عملنا".

ولم يحدد كومين فلم روج آفا بعد تاريخاً محدداً لعرض المسلسل.

ويعد هذا المسلسل ثاني مسلسل كردي يصور في روج آفا بعد مسلسل TAVA SOR (الغيمة الحمراء) التي بثت حلقاته في شهر حزيران 2022.

(ه إ، س س/م ح)

ANHA


إقرأ أيضاً