أهالي قامشلو: يوم حرية الشعوب وحرية القائد بات قريباً

استنكر عدد من أهالي مدينة قامشلو العزلة المفروضة على قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان. الأهالي قالوا إن يوم حرية الشعوب وحرية أوجلان بات قريباً

أهالي قامشلو: يوم حرية الشعوب وحرية القائد بات قريباً
10 نيسان 2018   02:39

مرادا كندا- أحمد سمير / قامشلو

وتحدث عدد من أهالي مدينة قامشلو لوكالة أنباء هاوار حول العزلة المفروضة على قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان، خاصة بعد أن أقدمت السلطات التركية على تشديد العزلة بالتزامن مع احتلال مدينة عفرين، وذلك من خلال حظر التلفاز والراديو في سجن إيمرالي.

’يخافون من أفكار أوجلان‘

أمينة إبراهيم استنكرت العزلة المشددة التي تفرضها سلطات الاحتلال التركية ضد أوجلان في سجن إيمرالي "العزلة المفروضة على القائد أوجلان منافية للقوانين والحقوق. منذ 19 عاماً وهم يواصلون فرض هذه العزلة على قائدنا، ومؤخراً تم حظر التلفاز والراديو في سجن إيمرالي. وهذا الأمر يشير إلى أن الدولة التركية تخاف من أفكار القائد، وتسعى إلى عزل القائد عن الشعب. ولكن يجب أن تعلم الدولة التركية أن أفكار وفلسفة القائد آبو في قلوبنا، الدولة التركية أسرت القائد لكن أفكاره وآرائه منتشرة في سائر أنحاء العالم".

’19 عاماً من النضال المتواصل ضد العزلة‘

المواطن عبد السلام حسين قال إن دولة الاحتلال التركية التي تشدد العزلة المفروضة على القائد آبو، إنما تلعب بالنار "إن أسر شخص يسعى إلى تحقيق الديمقراطية والحرية وحرية المرأة، أمر مناف لكل الأعراف والأديان والحقوق. القائد آبو  يخوض نضالاً دؤوباً ضد العزلة منذ 19 عاماً متواصلة. ونحن بدورنا نسير على النهج النضالي للقائد آبو ولن نتخلى أبداً عن قائدنا. ليعلم أردوغان أن الملايين من الناس يقرأون أفكار وفلسفة القائد آبو. لن تنجح الدولة التركية في النيل من إرادتنا".

’أوجلان يمنح العزم والقوة للشعب الكردي‘

أمينة دلو، والتي التقت قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان عام 1996، قالت إن أوجلان ناضل  على الدوام من أجل وحدة الشعوب، وأضافت "القائد آبو يمنح القوة والعزم للشعب الكردي، الدولة التركية لن تستطيع النيل من هذا العزم، نحن مع قائدنا حتى النهاية. لقد اقتربت نهاية أردوغان، ويوم حرية الشعوب وحرية القائد آبو بات قريباً."

(ك)

ANHA