أهالي عفرين: نرفض أي مجلس يتأسس من قبل تركيا ليدير شؤون عفرين

أكد عدد من أهالي مقاطعة عفرين القاطنين في مقاطعة الشهباء أنهم غير راضيين بتاتاً عن تشكيل  ما يسمى "المجلس المحلي لعفرين"، وقالوا" إن الأشخاص الذين يمثلون هذا المجلس كانوا في الفنادق بإسطنبول والآن يريدون إدارة عفرين بالتزامن مع الاحتلال التركي".

أهالي عفرين: نرفض أي مجلس يتأسس من قبل تركيا ليدير شؤون عفرين
9 نيسان 2018   01:30

سيماف خليل –عارف سليمان/الشهباء

أهالي عفرين الذين اضطروا للخروج من منازلهم نتيجة قصف جيش الاحتلال التركي وارتكابهم المجازر بحق المدنيين قالوا" إنهم لن يقبلوا بأن تدار عفرين من قبل مجلس لا يعرف غير المال والمناصب ولا يشعرون بمعاناة الأهالي".

حيث قال المواطن رستم رشيد من أهالي ناحية شيه "ومع اندلاع الثورة السورية هرب جميع الأعضاء المؤسسين لهذا المجلس إلى أحضان الدولة التركية في الفنادق بإسطنبول، تأسس هذا المجلس في غازي عنتاب بتركيا، فالمشكلة الرئيسية هل هذا المجلس يعرف معاناة شعبنا؟، ومن أين تلقوا تدريباتهم؟، كل هذا يثبت أن الدولة التركية والمجلس الوطني الكردي متفقين على احتلال عفرين؟".

وتابع رشيد "إن هذا المجلس لا يعرف غير المال والمناصب، ولا يشعرون بمعاناة الشعب وإنهم استخبارات للدولة التركية، فأين كانوا عندما أسسنا الإدارة الذاتية الديمقراطية في روج آفا، كانوا في الفنادق هاربين من مسؤولية شعبنا والدفاع عن شرفهم وكرامتهم".

أما المواطن توفيق عبدو من ناحية بلبله فيقول "إن هذا المجلس الذي تأسس في عنتاب من قبل حكومة أردوغان الفاشية ليغير من خلاله ديمغرافية عفرين، لكننا شعب مقاطعة عفرين نعرف جيداً أن هذا الاحتلال على عفرين ليكمل سلسلة تاريخهم العثماني الدموي".

ومن جانبه أشار المواطن أكرم باكير أن المجلس الذي تأسس من قبل الاحتلال التركي والذي ارتكب المجازر بحقنا لم نقبله أبداَ ونرفض أية مجالس تتأسس من قبل أحفاد العثمانيين".

(سـ)

ANHA