وزير الخارجية الأردني: حل قضية اللاجئين لا يكون إلا بعودتهم إلى بلدهم

دعا وزير الخارجية الأردني إلى العمل على إنهاء الأزمة السورية على أسس تضمن وحدة سوريا، وإيجاد الظروف التي تكفل العودة الطوعية للاجئين، معتبراً مسألة عودة اللاجئين إلى بلدهم هي ذات أولوية بالنسبة لبلاده.

وزير الخارجية الأردني: حل  قضية  اللاجئين لا يكون إلا  بعودتهم إلى بلدهم
10 تموز 2024   20:15
مركز الأخبار

اعتبر وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي، وذلك خلال لقائه بوزير الخارجية المصري بدر عبد العاطي، اليوم في القاهرة، بأن بلاده تعمل من أجل إنهاء الأزمة السورية على الأسس التي تضمن وحدة سوريا، وسيادتها، واستقلالها، وتخليصها من "الإرهاب"، وإيجاد الظروف التي تكفل العودة الطوعية للاجئين.

وأشار إلى أن مسألة عودة اللاجئين إلى بلدهم هي ذات أولوية لهم، لأن حل قضية اللاجئين لا تكون إلا في عودتهم إلى بلدهم.

وفي السياق، كشفت المفوضية السامية لشؤون اللاجئين، أن معظم اللاجئين السوريين في الأردن لا ينوون العودة إلى سوريا خلال الأعوام القريبة القادمة.

 وقالت إنها أجرت "المسح الإقليمي التاسع حول تصورات ونوايا اللاجئين السوريين بشأن العودة إلى سوريا من مصر، العراق، الأردن، لبنان"، وأظهر أن 97% من اللاجئين السوريين في الأردن أجابوا بأنهم لن يعودوا إلى سوريا خلال العام القادم.

وأوضحت أن النسبة الرافضة للعودة تتزايد بشكل مستمر مقارنة بعام 2017 الذي أظهر المسح فيه أن 73% فقط لا ينوون العودة.

(م ش)