اجتماع موسع لشبيبة الحسكة تمخض عنه إصدار العديد من القرارات

عقد اتحاد شبيبة روج آفا في مدينة الحسكة اجتماعاً موسعاً لشبيبة مدينة الحسكة، ناقشوا خلاله المستجدات التي تشهدها المنطقة، والفعاليات التي تنظمها الشبيبة، كما وضعوا مخطط عمل لـ6 شهور.

اجتماع موسع لشبيبة الحسكة تمخض عنه إصدار العديد من القرارات
اجتماع موسع لشبيبة الحسكة تمخض عنه إصدار العديد من القرارات
اجتماع موسع لشبيبة الحسكة تمخض عنه إصدار العديد من القرارات
اجتماع موسع لشبيبة الحسكة تمخض عنه إصدار العديد من القرارات
اجتماع موسع لشبيبة الحسكة تمخض عنه إصدار العديد من القرارات
اجتماع موسع لشبيبة الحسكة تمخض عنه إصدار العديد من القرارات
اجتماع موسع لشبيبة الحسكة تمخض عنه إصدار العديد من القرارات
اجتماع موسع لشبيبة الحسكة تمخض عنه إصدار العديد من القرارات
10 مايو 2018   08:13

الحسكة

عقد الاجتماع الذي حضره المئات من الشبيبة الكرد، العرب والسريان وممثلين عن وحدات حماية الشعب ووفد من قوات الأسايش في صالة السلام في مدينة الحسكة، حيث بدأ الاجتماع بالوقوف دقيقة صمت، بعدها شرح نائب الرئاسة المشتركة لمقاطعة الحسكة داوود حج نعمان آخر المستجدات التي تشهدها المنطقة.

حج نعمان قال "الشرق الأوسط برمته وسوريا بشكل خاص أصبحت هدفاً للأنظمة الرأسمالية التي تود استهداف التطور البشري، واستهداف سوريا لم يأتي من فراغ إنما حصل هذا الاستهداف بسبب الدور الذي لعبته الشعوب في سوريا من خلال إثبات نفسهم على أرض الواقع".

حج نعمان لفت بأن الثورة السورية انحرفت عن معناها وتحولت إلى أزمة وتعقيد وذلك بسبب تدخل الدول الخارجية في شؤون شعوب سوريا.

وأضاف حج نعمان بالقول "التاريخ يعيد نفسه على أرض سوريا اليوم، حيث أنه وقبل 100 عام نشبت الحرب العالمية الأولى على أساس الصراعات والنزاعات المماثلة للصراعات التي نشهدها اليوم، لذا ما نعيشه اليوم هو حرب عالمية ثالثة بقيادة دول طامعة في خيرات المنطقة مثل الدولة التركية".

وشدد حج نعمان على الدور الرئيسي الذي لعبته شعوب المنطقة في التصدي للدول الاستعمارية، وقال "نحن لا نعتمد على أحد لأنه لدينا قوة أثبتت نفسها على أرض الواقع، ودحرت الإرهاب من كافة مناطق الشمال السوري، والقوات المتمثلة بقوات التحالف الدولي كانت حليفة لنا وليست قوات أساسية، لذا فلينسحب من يريد لأننا لا نعتمد على أحد".

نائب الرئاسة المشتركة لمقاطعة الحسكة داوود حج نعمان قال في نهاية حديثه "خلال عام 2018ستكون التحديات أقوى من الأعوام المنصرمة، ومقاومة العصر كانت خير مثال على ذلك".

بعدها ناقش الشبيبة الأمور التنظيمية والمشاكل التي تظهر بين الشبيبة، وخلال النقاش تم الإقرار بأنه يجب على الشبيبة لعب دورهم بشكل أقوى في تنظيم المجتمع.

وفي نهاية الاجتماع تم وضع خطة عمل للـ6 أشهر المقبلة ومن أهم هذه الأعمال هي: افتتاح دورات تدريبية للشبيبة كي يتمكنوا من لعب دورهم بشكل فعال في المجتمع.

تشكيل كتيبة خاصة بالشبيبة، تشكيل لجان للثقافة والفن في مراكز الشبيبة، محاضرات وعروض سنفزيون عن دور الشبيبة في مناهضة المخدرات والعنف، حث الشبيبة للإنضمام إلى صفوف وحدات حماية الشعب والمرأة وقوات سوريا الديمقراطية، تشكيل مجلس للإعلام.

وانتهى الاجتماع بتقديم فرقة الشبيبة العديد من الأغاني الثورية.

(ن ع/ آ أ)

ANHA