كيف صار داعش "الجيش الوطني السوري" -2

في إطار خطتها لاحتلال مناطق شمال وشرق سوريا أقدمت دولة الاحتلال التركية على توحيد وجميع العديد من المجموعات المرتزقة تحت اسم ما يسمى بـ "الجيش الوطني"، ويهدف إلى إعادة إحياء مرتزقة داعش.

كيف صار داعش

في إطار خطتها لاحتلال مناطق شمال وشرق سوريا أقدمت دولة الاحتلال التركية على توحيد وجمع العديد من المجموعات المرتزقة تحت اسم ما يسمى بـ "الجيش الوطني السوري"، ومعظم هذه المجموعات تضم أشخاصاً وقيادات من مرتزقة داعش.

أين هم 21 ألف و949 داعش أطلقتهم الدولة التركية ؟

المجموعة المرتزقة الأكثر خطورة على وجه الأرض ظهرت ،داعش، عام 2000 وفي عام 2014 انتشرت في الشرق الأوسط. من الواضح أن نقاشات كثيرة ستجري حول المصادر التي ساهمت في بروز داعش.

نبع الإرهاب بدرعها وغصنها.. بقايا القاعدة والنصرة وداعش تحت راية العثماني

الثورة التي اشتعلت بصراخ أطفال مدارس درعا، خلعت اظافرهم بسبب شعاراتهم عن الكرامة، بين فينة وأخرى تحولت إلى إرهاب يقطع رؤوس أطفال سوريا وتحرقهم بالفوسفور أو تهدم بيوتهم الأمنة على رؤوسهم إرضاءً لأحلام حكومة أردوغان الفاشية في المنطقة. فمن هم هؤلاء بيادق الدولة التركية على الأرض السورية وما هي خلفياتهم وأبشع جرائمهم ؟

التهجير القسري.. جريمة حرب تركية تحت ضجيج القصف والمجازر

على وقع دوي المدافع والقصف بشتى أنواع الأسلحة التقليدية منها وغير التقليدية, وارتكاب المجازر ضد المدنيين والسياسيين والتي صنفت على أنها جرائم حرب, ترتكب الدولة التركية جريمة حرب أخرى تفوق كل ما سبق لكن تحت ضجيج القصف والمجازر وهي التهجير القسري والتغيير الديمغرافي في سوريا.

قتلة الطفل الفلسطيني ومستخدمي الكيماوي وخاطفي المقاتلة جيجك... سيكتبون دستور سوريا المستقبلي!

من هم مرتزقة "فيلق المجد" الذين خرقوا الهدنة وهاجموا ريف كوباني واختطفوا المقاتلة في وحدات حماية المرأة جيجك كوباني بعد إصابتها بجروح، وهددوا بذبحها على طريقة داعش؟ ومن هو قائد هذا الفيلق الذي ظهر وهو يلتقط وسط مرتزقته صورة "سيلفي" مع المقاتلة الأسيرة جيجك؟ وكيف تأسس هذا الفيلق وما الجرائم والانتهاكات التي ارتكبوها في سوريا؟.

هدف الاحتلال هو تحقيق آمال أردوغان في إنشاء "الحزام السلفي"

تهدف دولة الاحتلال التركي ومرتزقتها من خلال هجماتها الاحتلالية ضد مناطق شمال وشرق سوريا إلى تغيير ديمغرافية المنطقة كامتداد لمشروع الحزام العربي الذي طبقه النظام السوري في عام 1962 بهدف إخلاء المنطقة من الشعب الكردي. ويسعى أردوغان ومرتزقته في الوقت إلى الحالي إلى إنشاء "الحزام السلفي" لاستكمال مساعي تغيير التركيبة السكانية في المنطقة.

عفرين طريق عبور لداعش إلى شمال وشرق سوريا

خلية أبو علي بيكسي من أحد أخطر خلايا مرتزقة داعش في مناطق إقليم الجزيرة، استخدمت تركيا كمحطة للتخطيط وعفرين المحتلة منطقة عبور إلى مناطق شمال وشرق سوريا لتنفيذ الهجمات.

آرين ميركان.. بداية نهاية داعش

رفعت العملية الفدائية التي نفّذتها آرين ميركان من مستوى المقاومة بوجه داعش، وذكّرت العالم أجمع بخطورته، وانعكس صداها في مقاومة عفرين عبر العملية الفدائية التي نفّذتها آفيستا خابور.

نظرة على دساتير سوريا.. اللجنة الدستورية المعلنة امتداد لأخطاء الماضي

منذ الحرب العالمية الأولى شهدت سوريا تبدل العديد من الدساتير، إلا أن القاسم المشترك بينها هو عدم تمثيلها للتنوع الثقافي والديني والقومي في سوريا، وأدت تلك الدساتير إلى حدوث أزمات كبيرة، فهل ستؤدي اللجنة الأخيرة المعلن عنها من قبل الأمم المتحدة إلى نتائج جديدة وهي ترتكب الأخطاء القديمة؟.

الشرق الأوسط .. صراعات وحروب تسير بمحاذاة أنابيب الغاز

لكل صراع أو حرب, أبعاد جيوسياسية وخلفيات اقتصادية على الرغم من التركيز على الضحايا والدمار الذي تخلّفه هذه الحروب, وهذا ما ينطبق فعلياً على ما يجري في الشرق الأوسط، حيث حرب الغاز على أشدها بين القوى الإقليمية والدولية.

الإدارة الذاتية... تجربة رائدة حققت نجاحاً على كافة المستويات خلال عام من التأسيس

استطاعت الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا بعد مضي عام من تأسيسها تقديم العديد من الخدمات الأساسية لمناطق شمال وشرق سوريا، وتمكنت من خلال تجربتها الناجحة من استقطاب العديد من الوفود الدولية التي باركت هذه التجربة، وهي الآن تعمل بثلاثة مجالس وسبع إدارات.

ق س د من قوة محلية إلى المحافل الدولية

عقد الاجتماع السنوي لقادة تشكيلات قوات سوريا الديمقراطية، من أجل بناء ووضع الخطط المناسبة للمرحلة القادمة في مسيرة تحقيق النصر النهائي على مرتزقة داعش وترسيخ الأمن والاستقرار في جميع مناطق شمال شرق سوريا، والسمو بقوات سوريا الديمقراطية وجعلها ضمانة لسوريا ديمقراطية حرة تعددية، فكيف تطورت ووصلت إلى هذه المرحلة.

أهمية الحرب الشعبية لدرء الإبادة.. " الحماية الجوهرية ضرورة كالماء والخبز -2

منذ انتفاضة قامشلو والمجازر والانتهاكات بحق الشعب الكردي ومكوّنات المنطقة على يد النظام البعثي، كان من الضروري تعزيز الحماية لدرء الإبادة ومنع تكرار المجازر، ونيل الحقوق المشروعة للشعوب المُستَبَدّة على يد الأنظمة القوموية الفاشية في سوريا ودول الجوار، لذلك لعب الكرد و شعوب المنطقة دوراً تنظيمياً قوياً في مجال الحماية الشعبية، لتتمكن من كسب انتصارات عظيمة خلال ثورة 19 تموز والتي تحميها حتى الآن.