الملتقى الدولي حول داعش بداية لأجل خطوات مستقبلية

خلال الملتقى الدولي حول داعش، ظهر جلياً أن قضية داعش هي قضية دولية وأن الحلول يجب أن تكون مشتركة. كما أن تشكيل محكمة دولية لمحاكمة مرتزقة داعش سوف يكشف علاقات العديد من الدول بالمرتزقة.

خسارة أردوغان لإسطنبول وأنقرة .. تخبط داخلي وسياسات خارجية فاشلة

انعكست نتائج السياسة الداخلية والخارجية لحزب العدالة والتنمية AKP الذي يقوده أردوغان في تركيا، على الانتخابات البلدية التي خسر فيها أردوغان وحزبه عاصمتي تركيا الإدارية والاقتصادية، أنقرة واسطنبول.

أردوغان يستلم قيادة الإرهاب العالمي من داعش تحت غطاء الشرعية الدولية!

مع قرب إعلان القضاء الكامل على داعش في معقله الأخير، يخرج أردوغان في هذه المرحلة ليعكر بهجة النصر ويعلن استلامه دفة قيادة الإرهاب العالمي من يد دواعشه الذين انهاروا، وذلك عبر إعلان الحرب على القوات التي قضت على داعش نيابة عن العالم، ولكن هذه المرة يمارس أردوغان إرهابه تحت غطاء الشرعية الدولية ويوظف مصطلح الإرهاب بشكل خبيث ويلصقه  بالآخرين ليبرر محاربتهم، فإلى متى سيبقى العالم يغض الطرف عن إرهاب الدولة المنظم الذي تتبعه  تركيا بحق الشعوب؟.

التغيير أو انهيار السلطوية في الشرق الأوسط

إذا استمر قادة الشرق الأوسط في تجاهل الحاجة إلى التغيير، فإن الفوضى في المستقبل ستحدث التغيير من تلقاء نفسها. وإذا تبنت حكومات الشرق الأوسط الإصلاحات الاقتصادية بالاقتران مع المزيد من المشاركة السياسية، فسيكون لديها فرصة ذهبية لتكون نموذجاً يحتذى به. وإن لم تفعل ذلك، فإن العاصفة الأكبر القادمة لا محالة.