حركة عمرانية واسعة تشهدها مدينة الرقة

تشهد حركة العمران في مدينة الرقة انتعاشاً ملحوظاً مع استمرار توافد الأهالي إلى منازلهم، فيما تسعى الجهات المعنية إلى تقديم التسهيلات اللازمة لتنشيط العمران وإعادة إعمار المدينة.

الصيدلية المركزية في كري سبي تؤمـﱢن كافة مستلزمات المزارعين

تؤمـﱢن الصيدلية المركزية في مقاطعة كري سبي ما يحتاجه المزارعون من أدوية ومبيدات بكافة أنواعها، وبأسعار تشجيعية تناسب المزارعين، وهي ذات جودة عالية اعتماداً على التجارب التي تم القيام بها على المحاصيل والتي تثبت مدى فاعلية المبيدات.

حفر مربعة ومستطيلة وأخرى دائرية في الطرقات بسبب غياب الرقابة والتكنوقراط

غياب جهات التكنوقراط والمراقبة, حَوّل شبكة الطرقات في شمال وشرق سوريا إلى شبكة من الحُفر الهندسية بين مربعة ومستطيلة وأخرى دائرية, وسط وعود بمشاريعٍ خدمية بكلفة 42 مليار ل.س ستخدم الجانب الخدمي هذا العام.

السيول تلحق أضراراً مادية بقرى ريف الرقة الشرقي والبلدية تقدم الدعم

اجتاحت اليوم سيول قرى تابعة لبلدتي الحوس والجديدات في ريف الرقة الشرقي وألحقت أضراراً مادية بمنازل وممتلكات الأهالي وبالجسور الواقعة على وديان الحوس والجديدات، فيما سارعت بلدية الشعب لتقديم المساعدة.

تسوير 14 قرية وترميم الجسور الاستراتيجية في تل حميس

أنهت بلدية الشعب في ناحية تل حميس العمل على تسوير 14 قرية تابعة لبلدة أبو جرن، وبلدة جزعة، بسواتر ترابية لحمايتها من فيضانات الأودية والسيول، وترميم عدد من الجسور بشكل إسعافي وما زال العمل جارٍ فيها.

ترميم الجسور التي تضررت نتيجة السيول في ناحية تل حميس

باشرت بلدية الشعب في ناحية تل حميس بترميم 4 جسور تصل قرى الناحية ببعضها البعض بشكل إسعافي، والمدخل الجنوبي للناحية، بالإضافة لتعبئة الحفر التي تشكلت نتيجة السيول واحتوت كميات كبيرة من المياه بمادة الحجر المكسّر "البقايا".

غيضٌ من فيض جرائم داعش في الرقة..

لعلَّ بقاء مرتزقةٍ لأكثر من عامين في مدينة الرقة وريفها التي كانت "عاصمته المزعومة" كانت حقبة سوداء حالكة، مرت على شعب المنطقة. قصة عائلة غصون محمد الخلف وعائلة علي الحسن تُجسد الظلام الذي كان شعب المنطقة يعيش فيه.

مياه الفيضانات حاصرت 4 قرى في تل حميس

تحاصر مياه السيول 4 قرى في بلدة أبو جرن التابعة لناحية تل حميس في إقليم الجزيرة، كما هدمت 15 منزلاً، وانتقد أهالي القرى تباطؤ بلدية الشعب في البلدة وناحية تل حميس وعدم تقديم المساعدة لهم.

مُنذ اللحظة الأولى واكبوا المتضررين

يواكب الكادر الطبي في ناحية تل حميس بدعم من الهلال الأحمر الكردي على مدار الـ24 ساعة، المتضررين نتيجة الفضيات والسيول التي اجتاحت المنطقة، بالإضافة لفحص ومعاينة المرضى وتأمين الأدوية لهم وتقديم الإسعافات الأولية.