سياسي كردي يشبّه سياسات PDK بممارسات المخابرات التركية بحق الكرد

طالب عضو اللجنة المركزية لحزب الديمقراطي الكردي السوري، رمزي شيخ موس بإطلاق سرح الدبلوماسيين المختطفين من قبل الحزب الديمقراطي الكردستاني(PDK)، مبيناً أن سياسة الأخير تخدم الاحتلال التركي.

HPG تكشف تفاصيل هجوم قوات PDK على مناطق تواجد الكريلا في متينا

​​​​​​​قالت قوات الدفاع الشعبي إن قوات تابعة للحزب الديمقراطي الكردستاني تقدمت نحو مواقعهم ما أدى إلى نشوب اشتباكات متقطعة، وأكدت أن قوات الديمقراطي استهدفت مناطق تواجد قواتهم بالأسلحة الثقيلة ما أسفر عن اندلاع حرائق في المنطقة.

نهاد كايا: اتفاقات مبرمة لإبادة الكرد ترتبط أحداثها بما يحصل في الشرق الأوسط

لفت الصحفي، نهاد كايا إلى إن هجمات تركيا على باشور كردستان استمرارية للاتفاقات المبرمة عام 2017، وعدها سلسلة ترتبط أحداثها بما يخطط له في كل من العراق وسوريا والشرق الأوسط، داعياً الحزب الديمقراطي الكردستاني إلى العدول عن مواقفه تجنباً لارتكاب إبادة جديدة بحق الكرد.

معتقل سابق لدى :PDK اختطاف ممثلي الإدارة الذاتية ألعوبة تحاك ضد الكرد

أكد معتقل سابق على يد الحزب الديمقراطي الكردستاني (PDK)، أن اختطاف الدبلوماسيين الثلاثة في هولير لا يخدم سوى أجندات الاحتلال التركي، واعتبر اختطافهم بالتزامن مع هجمات الاحتلال التركي على باشور كردستان ألعوبة تحاك ضد الكرد.

​​​​​​​ممثل حزب (يكيتي): على الأطراف السياسية في باشور عدم الانجرار وراء أوهام أعداء الكرد

دعا ممثل حزب الوحدة الديمقراطي الكردي في سوريا (يكيتي)في مقاطعة الشهباء قهرمان حسن، الأطراف السياسية في باشور كردستان إلى عدم الانجرار وراء أوهام الاحتلال التركي، فيما وصف تصريحات قيادي في المجلس الوطني الكردي ENKS "بالخيانة العظمى تجاه الكرد".

آكتاش: مقاومة 14 تموز حدّدت مصير الشعب الكردي

"بين جدران السجن، كان أمامنا خياران، إما أن نقاوم ضد القمع والاضطهاد، أو أن نقبل الاستسلام ونرى كيف يتم القضاء على الشعب والثورة. في مثل هذه الظروف تصاعدت المقاومة في سجن آمد"، بهذه الكلمات تحدث السياسي الكردي كمال أكتاش عن ظروف مقاومة 14 تموز، وهو أحد المشاركين في تلك المقاومة.

مؤتمر الإسلام الديمقراطي يندد باعتقال السلطات التركية لعلماء وأئمة المساجد الكرد

ندد المؤتمر الإسلام الديمقراطي لشمال وشرق سوريا خلال بيان له اعتقال السلطات التركية علماء وأئمة مساجد كرد في باكور كردستان لإلقائهم الخطب باللغة الكردية، وحملوا المؤسسات الإسلامية مسؤولية استمرار تركيا في ممارساتها الظالمة.