YBŞ: قصف الاحتلال على تلعزير لم يسفر عن أي خسائر في صفوفنا

قالت وحدات مقاومة شنكال YBŞ أن قصف الاحتلال التركي، على ناحية تلعزير لم يسفر عن خسائر أو إصابات في صفوفنا، ودعت المجتمع الإيزيدي للانتفاض في وجه سياسات الاحتلال التركي والحزب الديمقراطي الكردستاني.

تعرضت ناحية تلعزير في قضاء شنكال، في الساعة 15.30 من ظهر اليوم للقصف من قبل طائرة مسيرة تابعة للاحتلال التركي.

المركز الإعلامي لـYBŞاصدر بياناً حول القصف وأكد أنه لم يسفر عن أي خسائر بشرية في صفوفنا، وأشار أن الاحتلال التركي وPDKيقفون أمام عودة النازحين لمنازلهم في شنكال " المقدسة".

وجاء في البيان:

" اليوم وفي حوالي الساعة 15.30، قصفت طائرة مسيرة من دون طيار، تابعة لدولة الاحتلال التركي، مركز ناحية تلعزير في قضاء شنكال، ولم يسفر القصف عن أي إصابات أو خسائر في صفوف  قواتنا.

كما هو معلوم فأن مرتزقة الفاشية التركية، داعش هاجموا شنكال في 2014، وناحية تلعزير كانت من الأماكن التي وقفت وقاومت في وجهه، ودفعت العديد من الشهداء والمصابين في سبيل ذلك.

لأجل ذلك تحاول دولة الاحتلال التركي استهداف روح المقاومة، وبهجماتها هذه تحاول ضرب المكتسبات التي حققها شعبنا.

في هذه المرحلة التي تشهد عودة الكثير من أبناء شعبنا النازحين من المخيمات إلى شنكال المقدسة، حادثة كهذه تكشف أهداف دولة الاحتلال وحليفتها PDK.

شعبنا والذي واجه الفرمان ولم يترك أرضه، يتعرض لهذه الهجمات بشكل مستمر، وعدونا يسعى بالحرب الخاصة والهجمات أن يبيدنا.

وكما قاوم شعبنا أمام  مرتزقة داعش أثناء الفرمان، الأن أيضاً يقاوم ويناضل ضد سياسات دولة الاحتلال التركي والحزب الديمقراطي الكردستاني.

نداء للانتفاض ضد سياسات الاحتلال

 "وهنا نوجه ندائنا لأبناء شعبنا، بالمقاومة  والانتفاض ضد جميع أنواع هجمات الاعداء، وأن لا يتركوا المجال للاحتلال أن يسير سياسته القذرة على هذه الأرض المقدسة".

(سـ)


إقرأ أيضاً