وفق أسس حرب الشعب الثورية.. 60 شخصاً يتلقون تدريبات في الإسعافات الأولية بكوباني

يتلقى 60 شخصاً، أغلبهم من الشباب، تدريبات في الإسعافات الأولية في ثلاث مراكز صحية بمقاطعة كوباني؛ لمجابهة التهديدات وهجمات الاحتلال التركي، تلبية لحالة الطوارئ المعلنة من قبل الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا.

دعا التعميم رقم (7) الذي أصدرته هيئة الصحة في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، بعد يوم من إعلان الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا حالة الطوارئ لمجابهة تهديدات وهجمات دولة الاحتلال التركي على المنطقة، في السابع من شهر تموز الجاري، المواطنين لاتباع دورات تمريض وإسعافات أولية بشكل مكثّف.

كما أعلنت هيئة الصحة جاهزية كل المشافي والمستوصفات والنقاط الطبية العاملة في شمال وشرق سوريا لاستقبال الراغبين باتباع هذه الدورات.

وبناء على نداء هيئة الصحة لشمال وشرق سوريا بتدريب الأهالي على الإسعافات الأولية، أعلنت إدارة مشفى أمل في مدينة كوباني عن افتتاح دورة تدريبية في الإسعافات الأولية، عبر صفحتها على موقع التواصل الافتراضي، الفيسبوك، وبدء استقبال الأشخاص الذين يودون تلقي هذه التدريبات.

كما أعلنت إدارة مشفى الحياة في ناحية صرين أيضاً، افتتاح دورة تدريبية في الإسعافات الأولية تلبية لنداء هيئة الصحة في شمال وشرق سوريا إلى جانب الهلال الأحمر الكردي في مقاطعة كوباني.

وبعد اكتمال عدد الملتحقين بالدورة، والذي وصل، حسب الإداريين في المراكز المذكورة، إلى 20 شخصاً في كل مركز، بعدد إجمالي وصل إلى نحو 60 شخصاً. بدأ كل من مشفى الحياة ومشفى الأمل والهلال الأحمر الكردي في مقاطعة كوباني بالدورة الأولى لها اليوم.

النضال وفق مبادئ حرب الشعب الثورية

وفي هذا السياق، أكد أحد المتدربين في الدورة الإسعافية في مشفى أمل، عبد الله علي، أنه انضم إلى هذه الدورة للمساهمة في إسعاف الحالات الطارئة التي تحدث في أي وقت وزمان.

وأشار إلى أنهم مستعدون للتطوع في إسعاف الحالات الطارئة في حال شن أي هجوم عدواني على المنطقة، أو حصول أي تفجيرات وما شابه. والعمل وفق ما يجب، ضمن حالة الطوارئ المعلنة من قبل الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا.

دعا عبد الله علي الجميع إلى التكاتف؛ لتخطي المرحلة الراهنة وصد هجمات وتهديدات الاحتلال التركي على المنطقة ضمن مبدأ حرب الشعب الثورية، مناشداً كافة الشبيبة الانضمام إلى هذه الدورات، وأخذ مكانهم في خط النضال والعمل بكافة السبل الممكنة ضمن أسس ومبادئ حرب الشعب الثوري.

من جانبه، قال الشاب ماهر علي إنه لبّى نداء الإدارة الذاتية بالانضمام إلى دورات الإسعافات الأولية؛ ليستطيع المساهمة في إنقاذ الأرواح وإسعاف الحالات الحرجة.

وأضاف إن الشبيبة مستعدون للقيام بالدور الذي يقع على عاتقهم، ضد الاحتلال وهجماته إن حصلت، وطالب كافة الأهالي بضرورة العمل وفق أسس حرب الشعب الثورية.

(م ع/د)

ANHA


إقرأ أيضاً