واشنطن تحضر لعقوبات جديدة على "حزب الله" وحلفائه في لبنان

أعلنت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأميركية، نقلاً عن مصادر سياسية رسمية وأخرى مطّلعة، أن الولايات المتّحدة تعدّ لفرض عقوبات "لمكافحة الفساد" بحقّ شخصيات سياسية ورجال أعمال لبنانيين وبعض حلفاء "حزب الله" في لبنان، في محاولة منها لـ"إضعاف" نفوذ الحزب في البلاد.

وأضافت الصحيفة أن انفجار بيروت الدامي الأسبوع الماضي، والذي أودى بحياة أكثر من 163 لبنانياً ودمّر الواجهة البحرية للمدينة، عجّل الحراك داخل واشنطن لوضع أسماء بعض القادة السياسيين والعسكريين المتحالفين مع "حزب الله" ضمن اللائحة السوداء.

ووفقاً لتعبير الصحيفة، فإن الولايات المتّحدة ترى أن الفرصة "مواتية" الآن لعزل الحزب عن حلفائه، ضمن حملتها الأوسع لاحتواء التنظيم المدعوم من إيران.

وفي حين ذكّرت الصحيفة بتعويل الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، على العقوبات كأداة مركزية في "حملة الضغوط القصوى" التي انتهجتها إدارته ضد إيران؛ أشارت أيضاً إلى أن البعض داخل الإدارة يريد أن يرى البيت الأبيض وقد تبنّى النهج ذاته تجاه لبنان.

ونقلت الصحيفة عن مسؤول أميركي قوله: "لا أرى كيف يمكن الردّ على حدث من هذا النوع بأي شيء خلاف الضغط الأقصى".

(ز غ)


إقرأ أيضاً