تشكيل لجنة من المثقفين للتباحث من أجل القضية الكردية

أعلنت مجموعة تتألف من 13 متطوعاً من الكتّاب والمثقفين الكرد ، لا تضم أية امرأة، عن تشكيل لجنة مؤقتة مهمتها التحضير لعقد اجتماع عام للمثقفين في روج آفا، بهدف طرح أفكار وآراء واقتراح الحلول المناسبة للمسائل الخلافية الكردية.

نظمت، اليوم، نُخبة من المثقفين في روج آفا مؤتمراً صحافياً في حديقة القراءة بمدينة قامشلو، للكشف عن تشكيل لجنة تحضيرية مؤقتة للاجتماع العام للمثقفين في روج آفا. بحضور عدد من المثقفين والكتاب والساسة.

وخلال المؤتمر كشف أعضاء اللجنة المؤقتة عن  أهدافهم ومهامهم للرأي العام عبر بيان قرئ بثلاث لغات، الكردية من قبل علي جل آغا والعربية من قبل طه حسين، والإنكليزية من قبل فريد سعدون، وجاء في فحوى البيان: "انطلاقاً من ما يفرضه علينا واجبنا الأخلاقي والإنساني والوطني في هذه المرحلة الاستثنائية والحساسة لتي تمر بها مدن وبلدات روج آفا، رأينا لزاماً علينا أن نقوم بوظيفتنا ونسخّر جهودنا من أجل المشاركة الفعالة في تقديم الحلول الناجعة للمشاكل التي تفتك بمجتمعنا، ودرء المخاطر التي تعصف بنا، وتهدد وجودنا الكردي".

وتتعرض مناطق شمال وشرق وسوريا وبشكل خاص الشعب الكردي لهجمات من قبل جيش الاحتلال التركي ووكلائه، بهدف القضاء على مكتسباته التي تحققت نتيجة تضحيات جسام قدمتها شعوب المنطقة، وعلى رأسها الشعب الكردي، وعقب الهجمات التركية الأخيرة على مناطق شمال وشرق سوريا أُطلقت عدّة مبادرة لتوحيد الصف الكردي ومنها مبادرة القيادة العامة لقوات سوريا الديمقراطية.

وعلى خلفية هذه المبادرة نظم مثقفو روج آفا سلسلة اجتماعات في إقليم الفرات والجزيرة، وتمخض عنها تشكيل اللجنة التحضيرية للاجتماع العام للمثقفين في روج آفا.

ودعا المثقفون عبر بيانهم جميع المنشغلين بالشأن العام، من المثقفين والأكاديميين والكتّاب والمبدعين الكرد دون استثناء لحضور اجتماع عام لمناقشة المخاطر المحدقة بالشعب الكردي، وحالة التشرذم التي استفحلت في واقع الشعب الكردي وخطاب الكراهية الذي يعزز التفرقة.

وأشار المثقفون أيضاً إلى أن الهدف من الاجتماع العام يكمن في طرح الأفكار والآراء والخطوات الواجب اتخاذها، والتي تُمهد لصياغة مشروع متكامل يذلل الصعوبات، ويقترح الحلول المناسبة للمسائل الخلافية الكردية بمنهجية وعلمية وشفافية عالية.

وذكرت اللجنة التي تقول إنها مستقلة إنها شُكلت من مجموعة من المتطوعين من الكتاب والمثقفين الكرد، وهي لجنة مؤقتة مهمتها التحضير للاجتماع العام، وتتألف من 13 عضواً.

(س أ/أ ب)

ANHA


إقرأ أيضاً