تجمّع نساء زنوبيا يدين استهداف القيادية مزكين كوباني ويعدّه "رهبة المحتل" من نضال المرأة الثورية

أدان تجمع نساء زنوبيا في الطبقة، هجوم الاحتلال التركي الذي استهدف القيادية مزكين كوباني في الثاني من تموز الجاري، وعدّ الاستهدافات التي تطال المرأة ناجم عن "رهبة المحتل" من نضال المرأة الثورية التي حاربته ومرتزقته، مجدداً عهده لجميع الشهداء بمواصلة مسيرة نضالهم حتى تحقيق النصر.

أدلى مكتب تجمع نساء زنوبيا، ببيانٍ إلى الرأي العام، أدان واستنكر الجرائم البشعة التي ترتكب بحق المرأة، والاستهدافات المتكررة لدولة الاحتلال التركي للنساء في شمال وشرق سوريا، كان آخرها استهداف القيادية في قوات سوريا الديمقراطية مزكين كوباني.

هذا وأضافت دولة الاحتلال التركي إلى سلسلة الجرائم التي يرتكبها بحق شعب شمال وشرق سوريا جريمة أخرى، فقد شن في الثاني من شهر تموز الجاري، هجوماً بطائرة مسيّرة في الرقة، أسفر عن استشهاد القيادية في قوات سوريا الديمقراطية (قسد) مزكين كوباني وإصابة مقاتلين آخرين.

'دماء شهيداتنا ترياق لنا لنكمل مسيرة كفاحنا وطرح الاحتلال من كل شبر من أرضنا'

وقال مكتب تجمع نساء زنوبيا، إن هذه الجريمة التي ارتكبت بحق الشهيدة مزكين "ليست الأولى". وبيّنَ أن الاحتلال التركي يرهب من نضال المرأة الثورية الحرة التي كانت السبّاقة في محاربته وقاومت بكل إرادتها لتكبد به العديد من الهزائم عبر "تنظيماته الإرهابية" ومرتزقته فعمل على استهدافها وكسر إرادتها بكل الطرق.

وأكد تجمع نساء زنوبيا في بيانه الذي قرئ من قبل الإرادية في مكتب التدريب نسرين العبد أنه لم ينجح قط ولن ينجح "لأن دماء شهيداتنا هي ترياق لنا ومنه نستمد قوتنا لنكمل مسيرة كفاحنا حتى نطرده ومرتزقته من كل شبرٍ من أرضنا".

'نضال الشهيدة مزكين كوباني دين علينا الوفاء به'

وأردف قائلاً: "إن مسيرة النضال للشهيدة مزكين تضاف إلى سلسلة نضالات المرأة في ثورة روج آفا المباركة، فقد عملت بكل جهدها وأفنت كل طاقتها الفكرية والجسدية لإعلاء شأن المرأة الحرة وتنظيم صفوفها، وما قدمته هو دينٌ علينا الوفاء به من خلال التزامنا بمبادئ ثورتنا ونحميها حتى نحقق نصرنا".

وأدان هذه "الجريمة النكراء وغيرها من جرائم لا إنسانية طالت شهدائنا وشهيداتنا"، مطالباً بضرورة قيام الدول الضامنة بمسؤوليتها تجاه كل الاعتداءات التركية المستمرة.

عاهد تجمع نساء زنوبيا بمواصلة مسيرة النضال والكفاح تحت راية الوحدة الوطنية والديمقراطية والتصدي لمحاولات ومخططات إفشال مشروع الأمة الديمقراطية، "ونعاهد جميع شهدائنا بأننا سائرون على دربهم حتى تحقيق النصر".

(س ك/ي م)

ANHA