ذوو الشهداء: بعد هزيمتها في غاري تركيا تستهدف السياسيين الكرد

أشار عدد من ذوي الشهداء إلى أن دولة الاحتلال التركي بعد هزيمتها في غاري تستهدف السياسيين والمعتقلين الكرد في السجون التركية بهدف إضعاف حركة المقاومة، مؤكدين على ضرورة رفع وتيرة النضال والوقوف إلى جانب السياسيين والمعتقلين الكرد في السجون.

وبعد هزيمتها في غاري توجهت دولة الاحتلال التركي إلى اعتقال السياسيين الكرد والتصعيد من سياستها القمعية في باكور (شمال كردستان) ضد المعتقلين والسياسيين الكرد في السجون التركية.

وكانت دولة الاحتلال التركي قد شنت هجوماً برياً وجوياً على منطقة غاري ضمن مناطق الدفاع المشروع بهدف احتلالها في 10 من الشهر الجاري، ولكنها هزمت بعد الإعلان عن انتهاء الحملة في 14 من الشهر ذاته.

https://www.hawarnews.com/ar/uploads/files/2021/02/28/200113_fthy-aly-.jpg

وفي هذا السياق قال عضو مجلس عوائل الشهداء في مقاطعة كوباني فتحي علي "الدولة التركية منذ القدم تعادي الكرد، هاجمت بالأسلحة الثقيلة منطقة غاري ضمن مناطق الدفاع المشروع ولكنها هزمت بمواجهة إرادة الكريلا فتوجهت إلى شن هجماتها على السياسيين الكرد والمعتقلين الكرد في السجون التركية".

ويشير فتحي علي إلى أن "تركيا تريد عبر استهدافها للسياسيين والمعتقلين الكرد في السجون التركية إضعاف مقاومتهم ضد النظام التركي الفاشي، ولكنهم يزدادون عزيمة وإرادة ويصعدون من وتيرة النضال داخل السجون التركية، فهي تظن بذلك أنها تستهدف نقاط ضعيفة بين الشعب الكردي".

وينوه فتحي إلى أنه "وبالتزامن مع استهداف السياسيين والمعتقلين الكرد، تركيا تستهدف إرادة الشعب الكردي وكافة شعب شمال وشرق سوريا في منطقة عين عيسى وديرك ومنبج، ولكنها تواجه مقاومة شرسة من قبل ذلك الشعب المناضل وسط صمت روسي ودولي حيال الهجمات التركية التي تستهدف إرادة الشعوب".

وأكد فتحي علي في ختام حديثه أنهم كذوي الشهداء سيواصلون النضال في وجه الاحتلال والنظام الفاشي التركي، مشدداً على ضرورة أن يعي شعب المنطقة المخططات التي تحاك ضده وكيفية الوقوف ضدها.

https://www.hawarnews.com/ar/uploads/files/2021/02/28/200336_mstfa-alwsh-.jpg

ومن جانبه قال عضو مجلس عوائل الشهداء في مقاطعة كوباني مصطفى علوش بأن "الدولة التركية تطبق نظام هتلري يظلم ولا يعرف سوى السلطوية والاستبداد يمارس ظلمه على المعتقلين السياسيين الكرد، ولكن السياسيون يقاومون الدولة التركية في ظل صمت دولي يكشف بأن المجتمع الدولي شريك في الاستبداد والظلم الذي تمارسه تركيا".

وأكد مصطفى علوش عزمهم على النضال دعماً للمعتقلين الكرد في السجون التركية حتى تحريرهم، وأضاف: "سنبقى ندعم ونساند مقاومتهم بكافة الأشكال ولو بقي الأمر على مجلس عوائل الشهداء، لن يهدأ لنا بال حتى تحريرهم".

https://www.hawarnews.com/ar/uploads/files/2021/02/28/200030_amynh-mhmd.jpg

وبدورها قالت عضوة مجلس عوائل الشهداء في مقاطعة كوباني أمينة محمد: "بعد انكسارها في غاري تعمد دولة الاحتلال التركي على استهداف السياسيين الكرد، بمجرد رؤية صورة بلباس كردي في أجهزة الهاتف المحمول لدى شخص ما يقومون باعتقاله".

وقالت الأم أمينة متسائلة: "لما اعتقلت الدولة التركية المناضلة ليلى كوفن من دون تهم مثبتة ومحاكمة؟، بهذا تستهدف الشعب الكردي وإرادته وإرادة المرأة الحرة".

واستنكرت أمينة محمد الصمت الدولي تجاه ما ترتكبه الدولة التركية من انتهاكات وهجمات على الكرد والمرأة الكردية المناضلة، مناشدة كافة النساء لدعم ومساندة مقاومة الشعب الكردي في شمال كردستان.

(م ع/ج)

ANHA


إقرأ أيضاً