شيخ عشيرة السبخة: نرفض أي قوات في مناطقنا غير قسد

أشار شيخ عشيرة السبخة في الرقة، إلى أن العشائر في المنطقة ترفض وجود أي قوات غير قوات سوريا الديمقراطية في المنطقة، منوهًا إلى أن إثارة القلاقل والفتن بين مكونات شمال وشرق سوريا هو أمر مرفوض جملةً وتفصيلًا.

التقى القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية مظلوم عبدي مع وفد من شيوخ ووجهاء عشائر الرقة في مدينة الحسكة, حيث تم مناقشة عدد من الأمور التي تهم المجتمع الرقاوي خصوصًا وشمال شرق سوريا عمومًا.

وبهذا الصدد أجرت وكالة أنباء هاوار لقاءً مع شيخ عشيرة السبخة محمد تركي السوعان، للاستفسار منه عن هدف ونتائج الزيارة.

الشيخ محمد تركي السوعان، أوضح أن هدف الزيارة هو نقل الصورة الحقيقية بشكلٍ مباشر من العشائر العربية لقائد قوات قسد مظلوم عبدي، ونقل المعاناة التي يعيشها الناس مع التأكيد على الموقف الثابت للعشائر العربية أن قوات سوريا الديمقراطية هي القوة الشرعية الوحيدة لشمال وشرق سوريا بما فيها العشائر العربية.

ولفت الشيخ السوعان، أن وفد وجهاء وشيوخ العشائر وجدوا تفهمًا واضحًا من عبدي لمطالبهم وما يجري في المنطقة، والظروف التي تمر بها.

الشيخ محمد تركي، نوه أنه وخلال اللقاء مع عبدي عُرضت مسألة نقل الروس طلبًا للحكومة السورية من قيادة قسد الانسحاب من مناطق الرقة ودير الزور، وتابع "أننا العشائر العربية نرفض دخول قوات الحكومة السورية إلى هذه المناطق ونتمسك بقوات سوريا الديمقراطية التي حررت المدينة في وقت تآمرت عليها جميع القوى الأخرى".

وأشار شيخ عشيرة السبخة، إلى التوافق بين نظرة قيادة قسد مع الموقف العشائري في رفض دخول الحكومة السورية وبقاء قوات سوريا الديمقراطية في المناطق التي حررت بالتعاون مع أبناء المنطقة.

وفي ختام اللقاء أكد الشيخ محمد تركي أن "إثارة القلاقل والفتن بين مكونات شمال وشرق سوريا هو أمر مرفوض جملةً وتفصيلًا, وأن الاصطياد في الماء العكر أسلوب لا ينفع مع شعوب شمال وشرق سوريا التي باتت تدركُ جيدًا ماهية الأمور وحيثياتها".

(هـ ن)

ANHA


إقرأ أيضاً