شبيبة حزب الاتحاد الديمقراطي في كوباني يستنكرون جريمة اغتيال دنيز بويراز

استنكرت شبيبة حزب الاتحاد الديمقراطي في كوباني مقتل عضوة حزب الشعوب الديمقراطي في مدينة إزمير "دنيز بويراز" على يد عناصر من الفاشية التركية، وأكدوا بأن الدولة التركية لن تستطيع بجرائمها هذه كسر إرادة النساء.

وأصدرت عضوات شبيبة حزب الاتحاد الديمقراطي في كوباني بيانا في ساحة المرأة الحرة استنكروا فيه مقتل دنيز بويراز العضوة في حزب الشعوب الديمقراطي، وذلك بحضور العشرات من الشابات.

وقرأت تولين شيخ أحمد حمو البيان، وأكدت فيه بأن قوى الهيمنة تريد من خلال جرائمها هذه كسر إرادة المرأة والمجتمع الحر.

وأكدت تولين خلال قراءتها البيان بأنهم كشبيبة عازمون على مواصلة النضال حتى محاسبة الدولة التركية على ما ترتكبه من جرائم بحق النساء وأفراد المجتمع والشعب الكردي.

وناشدت عبر البيان عموم الشابات للوقوف بوجه مخططات العدو، وشددت على مواصلة المقاومة في وجه جميع أشكال الاعتداء وعدم الرضوخ لها.

يشار إلى أن عضوة حزب الشعوب الديمقراطي دنيز بويراز فقدت حياتها يوم أمس في مقر الحزب بمدينة إزمير التركية نتيجة هجوم مسلح من قبل عنصر تابع للفاشية التركية اقتحم مقر الحزب، فيما ألقى حزب الشعوب الديمقراطية بالمسؤولية على الحكومة التركية وحزب العدالة والتنمية الذي يقوم على الدوام بعمليات تحريض ضد حزب الشعوب.

(ل)

ANHA


إقرأ أيضاً