قوات تحرير عفرين تعلن القضاء على 12 مرتزقاً

أعلنت قوات تحرير عفرين القضاء على 12 مرتزقاً للاحتلال التركي، خلال سلسلة عمليات نفذتها في عفرين ومحيطها.

أصدرت قوات تحرير عفرين اليوم، بياناً للرأي العام، بصدد العمليات الانتقامية التي تنفذها ضد الاحتلال التركي ومرتزقته.

وخلال بيان اليوم، أشارت القوات أن سلسلة من العمليات نفّذت  في الأيام من بين الـ16و19 تموز الجاري، وقالت إنها جاءت انتقاماً من الأفعال اللاإنسانية التي يقوم بها الاحتلال تجاه مقابر الشهداء.

وجاء في نص البيان

"بتاريخ 16 تموز، نفذت وحدات الشهيدة آفيستا عملية في  قرية علمدار في ناحية راجو، وأسفرت العملية عن مقتل 3 مرتزقة وإصابة مرتزق بجروح .

وبتاريخ 18 تموز، نفذت قواتنا عملية في حي الفيلات، بمركز مدينة عفرين، وخلال العملية دمرت قواتنا سيارة، وأصيب مرتزقان بجروح.

وبتاريخ 19 تموز نفذت قواتنا عملية في مدينة الباب، ضد الاحتلال ومرتزقته، ونتج عن هذه العملية إعطاب عربتين محملتين بسلاح دوشكا، إضافة لمقتل 7 مرتزقة وإصابة 5 آخرين بجروح ، وفي ذات اليوم، نفذت عملية أخرى في قرية كلجبرين التابعة لمدينة إعزاز وقتل خلالها مرتزقان وأصيب آخر بجروح".

قوات تحرير عفرين أكدت أن العمليات أسفرت عن مقتل 12 مرتزقاً وإصابة 9 بجروح، وأشارت أنها نُفّذت انتقاماً من  الأفعال اللاإنسانية التي يقوم بها الاحتلال التركي بحق مقابر الشهداء في عفرين.

(سـ)


إقرأ أيضاً