قوات الدفاع الشعبي تقضي على 16 من جنود الاحتلال في معارك حفتانين

قالت قوّات الدفاع الشعبي HPG، في بيان اليوم الثلاثاء (14 تمّوز)، إنّ مقاتلي الكريلا ومقاتلات وحدات المرأة الحرّة YJA-Star نفذوا سلسلة عمليّات ضدّ جيش الاحتلال التركي، في إطار "معركة حفتانين"، أسفرت عن مقتل "16 جنديّاً تركيّاً على الأقل".

وأوضح البيان أنّ مقاتلي ومقاتلات الكريلا يواصلون مقاومتهم "البطوليّة" في مواجهة الهجمات العسكريّة التي يشنّها جيش الاحتلال التركي في نواحي حفتانين التابعة لمناطق الدفاع المشروع (ميديا)، وفي هذا السياق جاء في البيان :"صباح أوّل أمس الأحد، اندلعت اشتباكات عنيفة بين قوّاتنا ووحدات عسكريّة تركيّة في أراضي ’خانتور’، كنّا قد نشرنا معلومات أوّلية عنها في بياننا يوم أمس. وفي تفاصيل الاشتباكات، باغت مقاتلونا تجمّعاً لجنود العدو بالقرب من تلّة ’الشهيدة روجين كودا’ بعملية سريعة أسفرت عن مقتل 5 جنود أتراك وإصابة جنديّ آخر. فيما شنّ جيش الاحتلال هجمات بقصف مدفعيّ وصاروخي إلى جانب غارات جوّية شنّها الطيران الحربي على المنطقة ذاتها، استشهد خلالها رفيق دربنا ’رستم’ بعد أن قاتل جنود العدو ببسالة منقطعة النظير".

وأضاف البيان: "من الساعة 07:50 حتّى الساعة 16:30 من اليوم ذاته، نفذ مقاتلونا عمليّات قنص متفرّقة ضدّ وحدات جيش الاحتلال التركي في محيط تلّة دوبشك، أسفرت عن مقتل 5 جنود أتراك.

وفي الساعة 08:00، نفذت وحدات ’الشهيدة دلال’ للدفاع الجوّي عمليتين منفصلتين ضد وحدات عسكريّة تركيّة في محيط تلّة ’قرتل’، لم يتسنّ لنا معرفة نتائج العمليّتين.

وفي الساعة 08:30، استهدفت قوّاتنا تجمّعاً لجنود الاحتلال التركي في محيط تلّة ’الشهيدة جوانا والشهيد سرفراز’ بعمليّات قنص أسفرت عن مقتل جنديّين اثنين.

وفي الساعة 15:00، نفذ مقاتلونا عملية سريعة ضد وحدات عسكريّة تركيّة في محيط تلّة ’كوردينه’، أسفرت عن مقتل جنديّ من جيش الاحتلال.

وفي ساعات صباح أمس الاثنين 13 تمّوز، استهدف مقاتلو ومقاتلات الكريلا جنوداً من جيش العدو، كانوا متمركزين في محيط تلّة ’الشهيدة بيريفان’ و’تبى تونيل’ بعمليّات قنص أسفرت عن مقتل 3 جنود أتراك.

وكان بياننا الذي نشرناه يوم أمس قد أشار إلى معارك واشتباكات عنيفة بين قوّاتنا ووحدات عسكريّة تركيّة في محيط ناحية ’بكتوريا’، تمكّن فيها مقاتلونا من إلحاق ضربات موجعة بجيش الاحتلال الذي شنّ هجمات بقصف مدفعيّ وجوّي، استشهد فيها رفاق دربنا ’أوزان، زينب، كفر وشورش’ بعد أن أبدوا مقاومة بطوليّة في وجه جنود العدو".

وأشار بيان قوّات الدفاع الشعبي إلى أنّ مقاتلي ومقاتلات الكريلا يواصلون عمليّاتهم العسكريّة ضدّ جيش الاحتلال التركي في إطار حملة الانتقام للشهيدة ميديا ماوا والشهيد رزكار كفر، حيث "شنّوا هجوماً سريعاً على محيط ثكنة ’سيفاغ’ بناحية ’باكوك’ التابعة لمنطقة ميردين، تمكّنوا فيها من تدمير سواتر عسكريّة، دون أن يتسنّى لنا معرفة عدد القتلى أو الجرحى".

ولفت البيان إلى عمليّة عسكريّة نفّذها مقاتلو ومقاتلات الكريلا، في ساعات الليل من يوم 5 تمّوز الجاري، استهدفوا خلالها ثكنة "مندينه" في ناحية ’ألباك’ التابعة لمنطقة وان، وأسفرت العمليّة عن مقتل جنديّ تركي "فيما سارع جيش الاحتلال التركي بشنّ هجمات عسكريّة في محيط قرى ’ليسك’، ’خوجتا’ و’بيزيك’ وداهم جنود الاحتلال منازل القرويّين ونشروا الرعب بينهم.. فيما تتواصل العمليّة حتّى ساعة إعداد هذا البيان".

ونوّه البيان إلى غارات جوّية للطيران الحربي التركي على مناطق الدفاع المشروع (ميديا)، أمس الاثنين 13 تمّوز جاءت على النحو التالي:

في الساعة 12:20، قصف الطيران الحربي أراضي بمحيط قرية بشيري وسهول "كولكا" بناحية "متينا".

في الساعة 13:00 والساعة 17:30، قصفت طائرات حربيّة تركيّة أراضي "سيدا" بناحية "زاب".

في الساعة 17:30، قصفت طائرات حربيّة تركيّة أراضي "مرفانوس" بناحية "آفاشين".

وأكّد البيان عدم وقوع أيّة إصابات في صفوف مقاتلي ومقاتلات الكريلا خلال عمليّات القصف الجوّي تلك.

المصدر: ANF


إقرأ أيضاً