قوات الدفاع الشعبي (HPG): مقتل جنديين من جيش الاحتلال التركي وتدمير موقع ونظامي كاميرا رصد

أكدت قوات الدفاع الشعبي (HPG): مقتل جنديين من جيش الاحتلال التركي وإصابة آخر، وتدمير موقع للاحتلال ونظامي كاميرا رصد خلال عمليات نُفّذتها فرق الكريلا المتحركة في مناطق الدفاع المشروع.

أصدر المركز الإعلامي لقوات الدفاع الشعبي اليوم السبت، بياناً كتابياً كشف فيه مقتل جنديين وإصابة آخر من جيش الاحتلال التركي وتدمير موقع ونظامي كاميرا رصد، جاء في نصّه:

"تستمر عمليات قواتنا بلا هوادة بمناسبة الذكرى السنوية لعيد الانبعاث الذي يصادف 15 آب. وقد أسفرت العمليات التي نُفّذت بقيادة فرقنا المتحركة عن مقتل جنديين من جيش الاحتلال التركي وإصابة جنديٍ آخر، إضافةً إلى تدمير موقع ونظامي كاميرا رصد.

وقد استخدم جيش الاحتلال التركي الأسلحة النووية التكتيكية والكيماوية في مناطق المقاومة 9 مرات وقصفتها بالطائرات الحربية 20 مرة وبالمروحيات القتالية 14 مرة وبقذائف الأوبيس والهاون والدبابات والأسلحة الثقيلة عشرات المرات.

وتفاصيل العمليات والهجمات هي كالتالي:

في سياق الحملة الثورية للشهيد سافاش ماراش في معركة خابور:

في الـ 5 من آب الجاري وفي الساعة 06:50 تم تدمير نظام كاميرا رصد تابع لجيش الاحتلال التركي في منطقة مقاومة كري جودي.

وفي الساعة 11:20 من اليوم ذاته نفّذت قواتنا عمليةً نوعيةً ضد جنود الاحتلال التركي الذين أرادوا قصف أنفاق الحرب في منطقة مقاومة كري جودي بالأسلحة الكيماوية.

كما هاجمت قواتنا في فرق الكريلا المتحركة في الساعة 17:40 من اليوم ذاته جنود الاحتلال التركي في منطقة مقاومة كري آمديه، مما أسفر عن مقتل جنديين من جيش الاحتلال التركي وإصابة آخر. وبعد هذه العملية قامت قوات الاحتلال بقصف المنطقة بالمروحيات القتالية والأسلحة الثقيلة. ثم قاموا بإجلاء قتلاهم وجرحاهم ليلاً.

في الـ 6 من آب الجاري وفي الساعة 05:00 تم استهداف موقع لجيش الاحتلال في منطقة مقاومة كري جودي بالأسلحة الثقيلة، مما أسفر عن تدميره

وفي الساعة 06:40 من اليوم ذاته تم تدمير نظام كاميرا رصد لجيش الاحتلال في منطقة مقاومة كري جودي.

في سياق الحملة الثورية لصقور زاغروس في منطقة زاب:

في الـ 4 من آب الجاري وفي الساعة 18:00 شنّت قواتنا هجوماً بالأسلحة الثقيلة على جنود الاحتلال التركي في منطقة مقاومة جمجو.

في الـ 5 من آب الجاري وخلال ساعات الظهر؛ شنّت قواتنا هجوماً بالأسلحة الثقيلة على جنود الاحتلال الذين أردوا التقدّم نحو التحصينات الحربية في منطقة مقاومة شكفتا برينداران (كهف الجرحى) بالعربات المصفّحة والمجارف، ما أدّى إلى انسحابهم.

في سياق الحملة الثورة لصقور زاغروس في منطقة خاكورك:

في الـ 6 من آب وفي الساعة 05:00 شنّت قواتنا هجوماً بالأسلحة الثقيلة على جنود الاحتلال التركي في محيط كري الشهيد شاهين.

الهجمات التي شنّها جيش الاحتلال التركي مستخدماً الأسلحة النووية التكتيكية:

في الـ 5 من آب الجاري قُصفت أنفاق الحرب الموجودة في منطقة مقاومة كري جودي والموجودة في منطقة مقاومة ورخليه بالأسلحة النووية التكتيكية والأسلحة الكيماوية مرتين. فيما قُصفت بها أنفاق الحرب في منطقة مقاومة شكفتا برينداران (كهف الجرحى) ومنطقة مقاومة جمجو خمس مرات. 

الهجمات التي شنّها جيش الاحتلال التركي بالأسلحة الثقيلة، قذائف الأوبيس والمروحيات والطائرات الحربية:

في الـ 5 و6 من آب الجاري قُصفت منطقتي مقاومة كري آمديه وساجا بالطائرات الحربية 12 مرةً.

في الـ 5 من آب الجاري قُصفت منطقتي كري الشهيد هاوار وسنينه في خاكورك ومنطقتي كاني ساركه وقرية غوزي في غاري بالطائرات الحربية 8 مرات متتالية.

كما قُصفت في اليوم ذاته مناطق مقاومة كري جودي، كري FM وورخليه بالمروحيات القتالية 14 مرة.

في الـ 4 و5 من آب الجاري قُصف محيط كري آزاد في متينا ومناطق مقاومة كري FM، وكري آمديه وشكفتا برينداران وجمجو بالأسلحة الثقيلة وقذائف الأوبيس والهاون والدبابات عشرات المرات".

(ر)


إقرأ أيضاً