PYD: حريق إيمرالي يثير الشكوك والقلق وعلى شعبنا الخروج إلى الميادين

أعرب المجلس العام لحزب الاتحاد الديمقراطي عن قلقه وشكوكه إزاء الأنباء الواردة عن نشوب حريق في جزيرة إيمرالي حيث يُحتجز القائد عبدالله أوجلان، كما دعا الجميع للخروج إلى الميادين والمطالبة بالكشف عن صحة وسلامة أوجلان.

وتداولت وسائل إعلام تركية أنباء عن نشوب حريق في جزيرة إيمرالي حيث يُحتجز القائد عبدالله أوجلان.

المجلس العام في حزب الاتحاد الديمقراطي عبر في تصريح خاصة لوكالتنا عن قلقه وشكوكه إزاء سلامة أوجلان، ودعا للسماح بشكلٍ فوري للمحامين بزيارة إيمرالي.

وقال المجلس العام في حزب الاتحاد الديمقراطي "إن تزامن نشوب الحريق في حزيرة إيمرالي مع ظروف المرحلة الحساسة الحالية، وكذلك تزامنها مع الذكرى السنوية لمفاوضات (دولمه بهجة) والتي تصادف 28 من شهر شباط، تثير لديهم الشكوك حول صحة وسلامة القائد عبدالله أوجلان".

وأضاف الحزب في تصريحه "إن حادثة نشوب الحريق هي مثار تخوف وقلق من قبل حزبنا،  وكذلك من قبل الأوساط الشعبية على صحة وسلامة أوجلان، وطالب بالسماح "للمحامين بزيارة إيمرالي واللقاء مع أوجلان وتبديد مخاوف أنباء شعبنا".

كما ناشد المجلس العام في حزب الاتحاد الديمقراطي جميع أبناء شعوب المنطقة بالخروج إلى الميادين والتعبير عن قلقهم إزاء صحة وسلامة أوجلان والمطالبة بالسماح للمحامين بزيارة سجن إيمرالي.

(ك)

ANHA


إقرأ أيضاً