PDK يُنشئ أكثر من 40 مخفراً على طول الحدود مع روج آفا

أنشأ الحزب الدّيمقراطيّ الكردستانيّ PDK أكثر من 40 مخفراً على طول الشّريط الحدوديّ مع روج آفا، وتمّ تزويدها بتعزيزات وأسلحة.

استقدم الحزب الديمقراطي الكردستاني أسلحة ثقيلة إلى محيط فيشخابور المقابل لمعبر سيمالكا الحدودي مع روج آفا، كما باشر بإنشاء مخافر ونقاط وتحصينات عسكرية.

وتأتي هذه الخطوة مع تصعيد جيش الاحتلال التركيّ لهجماته على مناطق باشور كردستان وبشكلٍ خاصّ منطقة حفتانين.

وبحسب مصدر مطّلع، فإنّ الحزب الديمقراطي الكردستاني أنشأ حتّى الآن ما يقارب أربعين مخفراً على طول الحدود مع روج آفا بدءاً من معبر سيمالكا، حيثُ تمّ إنشاء عشرة مخافر في فيشخابور المحاذي لمعبر سيمالكا.

وفي المثّلث الحدودي (باكور، باشور، روج آفا) تمّ إنشاء ثلاثة مخافر، كما شوهدت تحشيدات عسكرية متواصلة ونقل أسلحة ثقيلة إلى منطقة فيشخابور.

ويرى مراقبون كرد أنّ ما يقوم به الحزب الديمقراطي الكردستاني على الحدود بين باشور كردستان وروج آفا، هو السياسة ذاتها التي تنتهجها الدولة التركية التي حفرت الخنادق وبنت جدران إسمنتية بين روج آفا وباكور كردستان، وبين المناطق المحتلّة في عفرين وسري كانيه وكري سبي، ومناطق الإدارة الذاتيّة في الفترة الأخيرة.

(كروب/ أ ب)

ANHA


إقرأ أيضاً