نساء حي الشّيخ مقصود يخرجن في تظاهرة تنديداً بالعنف ضدّ المرأة

نظّم مركز الشّهيدة تيماف لحركة المرأة الشابة في حي الشيخ مقصود بمدينة حلب اليوم مسيرة لمناهضة العنف ضدّ المرأة.

وشارك في المسيرة العشرات من نساء حي الشيخ مقصود وعضوات من المؤسسات المدنية، وعضوات حركة المرأة الشابة.

وتجمّعت المشاركات أمام قاعة الاجتماعات بالقسم الغربي من حي الشيخ مقصود رافعات أعلام حركة المرأة الشابّة، وصور القائد عبد الله أوجلان.

وانطلقت المظاهرة بترديد شعارات "المرأة هي الحياة"، وجابت الشّارع الرئيسيّ في الحي. وتجمعت المشاركات أمام مركز الشهيدة تيماف لحركة المرأة الشابة الواقع في القسم الشرقي.

وبعد الوقوف دقيقة صمت ألقت عضوة حركة المرأة الشابة همرين قاسم كلمة، قالت فيها: "إنّ الاحتلال التركيّ يريد إبادة الشعب الكردي ومحو الهوية والثقافة الكرديّة. والمرأة الحرّة قاومت ووقفت ضد هجمات جيش الاحتلال التركيّ".

وأضافت همرين إن: "تركيّا ترتكب انتهاكات لاأخلاقية ولاإنسانية بحقّ شعوب المنطقة وخاصّة المرأة، أمام أعين المجتمع الدولي ومنظّمات حقوق الإنسان، لذلك يجب محاسبة الدولة التركيّة على انتهاكاتها وجرائمها".

وانتهت المظاهرة بترديد الشعارات التي تندّد بالعنف ضدّ المرأة، وتطالب بحرّية القائد عبدالله أوجلان.

(إ)

ANHA


إقرأ أيضاً