نساء دير الزور يندّدن بممارسات تركيا في المناطق المحتلة

أدانت نساء دير الزور ممارسات الاحتلال التركي في المناطق التي احتلتها شمال سوريا، و ناشدن المنظمات المعنية للتدخل.

مع تزايد انتهاكات جيش الاحتلال التركي ومرتزقته في المناطق المحتلة كـ (سري كانيه – كري سبي- عفرين وإعزاز وغيرها)، أصدر دار المرأة في بلدة الكسرة في الريف الغربي لدير الزور بياناً إلى الرأي العام. 

حضر إلقاء البيان عضوات مجلس المرأة في الجزارات والمجالس المحلية وأُسر الشهداء للأرياف الغربية لدير الزور، وقرئ من قبل الإدارية في دار المرأة هيام الأحمد، والتي قالت:

"باسم نساء دير الزور ندين وبشدة ما يقوم به الاحتلال التركي ومرتزقته من التمدد والتوغل في الأراضي السورية.

لقد أقدم أردغان ومرتزقته المحتلون لعفرين ومناطق الشمال السوري على تخريب مزارات الشهداء والتمثيل بأضرحة ورفات الشهداء، وإرسال صورهم إلى ذويهم، وهذه الأعمال منافية لجميع القيم الإنسانية والأخلاقية، كما أنها ليست المرة الأولى التي يقدم فيها جيش الاحتلال التركي ومرتزقته على هدم المزارات المقدسة.

وأضافت: كل هذا التخريب والقتل والاعتداء على النساء يعبر عن مدى حقدهم ويعبر عن سياسة تركيا الاحتلالية الساعية إلى إبادة الشعب".

في الختام دعا البيان المنظمات المعنية إلى التدخل لوقف الانتهاكات وحاسبة تركيا ومرتزقتها على جرائمهم.

(ع ص- غ ع)

ANHA


إقرأ أيضاً