مظاهرةٌ ليليّةٌ لشبيبة الدّرباسيّة للمطالبةِ بالكشفِ عن وضعِ القائد أوجلان

خرجَ المئات من شبيبة ناحية الدّرباسيّة بمقاطعة الحسكة في تظاهرة ليليّة، رافعين فيها المشاعل، وطالبوا خلال المظاهرة بالكشف عن صحّة وسلامة القائد عبد لله أوجلان، وذلك بعد ورود أنباء عن نشوب حريق في جزيرة إيمرالي.

المظاهرة بدأت من أمام مركز الشّبيبة، وجابت الشّارع الرّئيسيّ في النّاحية، وسط ترديد الشّعارات الّتي تنادي بحرّيّة أوجلان، وتطالب بالكشف عن وضعه.

وتجمّع المتظاهرون في ساحة الشّهيد غمكين، فوقفوا دقيقة صمت، ثمّ قرأ الإداريّ في اتّحاد الشّبيبة الثّوريّة السّوريّة كمال بشّار بياناً باسم المتظاهرين، قال فيه: إنّ المؤامرة الدّوليّة ضدّ القائد عبد الله أوجلان مستمرّة منذ 21 عاماً، وإنّ المؤامرة تستهدف شعوب الشّرق الأوسط عامّة، والشعّب الكرديّ بشكل خاصّ.

كما لفت البيان إلى أنّ الحريق الّذي جرى في جزيرة إيمرالي هو أيضاً مؤامرة تستهدف الفكر الحرّ الدّيمقراطيّ المتمثّل بالقائد عبد الله أوجلان.

وعاهد المتظاهرون في ختام بيانهم بالسّير على نهج وفلسفة القائد عبد لله أوجلان، ومواصلة فعاليّاتهم واعتصاماتهم حتّى معرفة وضع القائد أوجلان.

وانتهت التّظاهرة بترديد الشّعارات الّتي تنادي بحرّيّة القائد أوجلان.

(أح/ك)

ANHA


إقرأ أيضاً