مؤتمر ستار: استهداف آفا شين وزاب هدفه إبادة الكرد

أدانت منسقية مؤتمر ستار هجمات جيش الاحتلال التركي ضد قوات حركة حرية كردستان في مناطق آفا شين وزاب ومتينا، وقالت إن "تركيا بهجماتها تهدف إلى إبادة الكرد واحتلال كردستان".

يواصل جيش الاحتلال التركي هجماته على مناطق آفا شين وزاب ومتينا الواقعة ضمن مناطق الدفاع المشروع "مديا" في باشور كردستان مستخدمًا الأسلحة الثقيلة والطائرات الحربية، وسط مقاومة بطولية لقوات الكريلا.

وفي السياق، أصدرت منسقية مؤتمر ستار بيانًا قالت فيه: إن الجيش التركي وبأوامر من السلطة الفاشية قام بإطلاق عملية عسكرية همجية باستخدام الأسلحة الكيماوية يوم السبت/24/ نيسان/ 2021 ضد قوات حركة حرية كردستان "الكريلا".

وباركت المنسقية المقاومة التي يبديها مقاتلو الكريلا في وجه الهجمات التركية، وقالت: "منذ أكثر من 30 عامًا وتركيا تهاجم جبال كردستان، ويتم إفشال هذه الهجمات، والتاريخ شاهد على ذلك، فكما أفشل مقاتلو الحرية هجمات تركيا على منطقة زاب، اليوم تم إفشال الهجمات التي شُنّت على نفس المناطق أيضًا".

وأشارت المنسقية إلى أن هدف دولة الاحتلال التركي يتركز في القضاء على حركة الحرية وإبادة الكرد، كما أطلقت الدولة التركية هجماتها الاحتلالية على روج آفا أيضًا بهدف القضاء على الديمقراطية والحياة الحرة للشعب الكردي، وأكد أردوغان ذلك عبر مقولته "الخطأ الذي ارتكبناه في شمال العراق لن يتكرر في شمال سوريا".

وأضافت "إن الغزو الاحتلالي الحالي في المناطق الواقعة داخل أراضي جنوب كردستان، يستهدف حركة الحرية الكردية في شخص قوات الكريلا، وإن شعبنا في أجزاء كردستان الأربعة يقول إن هذا الغزو لا يستهدف حزب العمال الكردستاني (PKK) وقوات الكريلا، بل هو غزو يهدف إلى احتلال كردستان، وما لم يتم إنهاء الاحتلال في جميع أجزاء كردستان، لن تتوقف هجمات الدولة التركية التي تستهدف حياة ووجود وحرية وديمقراطية الشعب الكردي في جميع أجزاء كردستان".

واختتمت المنسقية بيانها بإدانة هذه الهجمات، وقالت "نؤكد للعالم أجمع أن الكريلا قدوة لنا، وسائرون على خطاهم إلى الأبد".

(س و)

ANHA


إقرأ أيضاً