مستشار رئيس الحكومة الأوزباكستانية يزور شمال وشرق سوريا

استقبلت دائرة العلاقات الخارجية في الإدارة الذاتية، اليوم، مستشار رئيس الحكومة الأوزباكستانية محرالدين خيرا دينوف، وتباحث الجانبان ملفات متعلقة بوضع شمال وشرق سوريا والمنطقة، وتداعيات الهجمات التركية.

زار مستشار رئيس الحكومة الأوزباكستانية والقنصل الأوزبكي السابق في روسيا، محرالدين خيرا دينوف، دائرة العلاقات الخارجية في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، واستُقبل من قبل الرئيس المشترك للدائرة عبد الكريم عمر ونائب الرئاسة المشتركة فنر كعيد وعضوا الهيئة الإدارية سناء دهم وهنر بيجو.

وتبادل الجانبان وجهات النظر حول الأوضاع الراهنة في سوريا بشكلٍ عام، ومناطق الإدارة الذاتية بشكلٍ خاص، خلال الاجتماع الذي عُقد في دائرة العلاقات الخارجية في مدينة قامشلو، وأكدا على ضرورة حل الأزمة السورية وفق القرارات الدولية.

وتحدث عبد الكريم عمر خلال الاجتماع عن الوضع الإنساني والإغاثي في مناطق شمال وشرق سوريا إثر الحصار المفروض عليها، وإغلاق معبر تل كوجر/ اليعربية بفيتو روسي وصيني، وآثار تداعيات قانون قصير على الوضع الاقتصادي والمعيشي.

وشدد الجانبان على ضرورة تحمّل المجتمع الدولي مسؤولياته، وإيصال المساعدات الإنسانية إلى مناطق شمال وشرق سوريا بشكل مباشر، وتقديم المستلزمات الطبية لمواجهة جائحة كورونا التي باتت تنتشر بشكل واسع في المنطقة.

كما تطرق الجانبان، خلال الاجتماع، إلى هجمات وتهديدات دولة الاحتلال التركي المستمرة بحق أهالي مناطق شمال وشرق سوريا، وارتكابها انتهاكات جسيمة في المناطق المحتلة من عمليات قتل وخطف وسرقة وتدمير.

وتباحث الجانبان الأوضاع المأساوية التي يعيشها النازحون والمُهجّرون قسرًا في مخيمات شمال وشرق سوريا، إثر العدوان التركي الأخير، وملف أسر مرتزقة داعش في مخيمي الهول وروج.

وأكد الجانبان ضرورة تطوير العلاقات فيما بينهما.

ومن المقرر أن يزور الوفد الأوزباكستاني بعض مؤسسات الإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا.

(د أ/ أ ب)

ANHA


إقرأ أيضاً