مقتل 3 فلسطينيين باشتباك مسلح مع الجيش الإسرائيلي شمال الضفة الغربية

​​​​​​​قتل ثلاثة فلسطينيين، بينهم اثنان من أجهزة الأمن التابعة للسلطة الفلسطينية، خلال اشتباك مسلح مع الجيش الإسرائيلي في مدينة جنين شمال الضفة الغربية.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية "استشهاد النقيب تيسير محمود عثمان عيسة (33 عامًا) من صانور جنوب شرق مدينة جنين، والملازم أدهم ياسر توفيق عليوي (23 عامًا) من نابلس، وهما من جهاز الاستخبارات العسكرية، أثناء تصديهما لاقتحام المدينة".

وبحسب ما نقلته المصادر الفلسطينية: "بدأ الاشتباك عقب اقتحام الجيش الإسرائيلي شارع الناصرة في جنين، بغرض اعتقال كل من جميل العموري (24 عامًا)، ووسام أبو زيد، وهما من سرايا القدس، الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي بمخيم جنين".

وأعلنت حركة فتح، عن إضرابٍ شامل في مدينة جنين، اليوم، "حدادًا على أرواح الشهداء الثلاثة". فيما أشادت حركة حماس والفصائل الفلسطينية بـ "تصدي قوات الأمن الفلسطينية لاقتحام الاحتلال".

فيما أوردت القناة 13 الإسرائيلية "أن معلومات وصلت جهاز المخابرات الإسرائيلية "الشاباك"، تفيد بأن الفلسطينيين العموري وأبو زيد، يستقلان سيارة قرب إحدى مقرات الأجهزة الأمنية الفلسطينية".

وأضافت: "في المرحلة الأولى وقع اشتباك مع العنصرين من حركة الجهاد الإسلامي، حيث قُتل واحد وأصيب الثاني بجروح، ما دفع برجال أمن فلسطينيين، إلى الخروج للرد بإطلاق النار صوب القوة الخاصة وحصل الاشتباك".

(ع م)

ANHA


إقرأ أيضاً