من الجولان.. قائد الجيش الإسرائيلي يؤكد الاستمرار بمحاربة الوجود الإيراني في سوريا

أعلن رئيس هيئة الأركان العامة في الجيش الإسرائيلي آفيف كوخافي، خلال زيارة تفقدية إلى الجولان اليوم، عن تصميم بلاده على مواصلة محاربة تموضع إيران في سوريا.

وتفقد كوخافي القوات التابعة لفرقة الجولان المنتشرة عند الحدود وأجرى تقييما عاما للوضع، كما تحدث مع القادة والجنود في المنطقة العسكرية الشمالية عن استعداد الجيش لكافة السيناريوهات.

وأوضح قائد الأركان في كلمته أن زيارته تأتي للاطلاع عن كثب على آخر مستجدات الوضع الميداني عند الحدود، لاسيما فيما يتعلق بـ"التموضع الإيراني"، مذكرا في هذا الصدد بإعلان الجيش الإسرائيلي قبل عشرة أيام عن اكتشاف حقل للعبوات الناسفة في الجولان وتنفيذه غارات على أهداف إيرانية مزعومة في سوريا ردا على ذلك.

وتابع: "رسالتنا واضحة: "إننا مستمرون في العمل بالقوة المطلوبة ضد التموضع الإيراني في سوريا كما أننا مستمرون في الجاهزية الكاملة ضد كل محاولة عدوانية تستهدفنا".

ويأتي ذلك بعد عدة هجمات متبادلة بين إسرائيل وقوات موالية لإيران في سوريا، فيما تشهد المنطقة حالة توتر عقب اغتيال أحد أكبر العلماء النوويين الإيرانيين.

(ي ح)


إقرأ أيضاً