ممثلية الإدارة الذاتية في باشور تدين اعتقال ممثل الإدارة وعضوي PYD وتصفه بالتصرف غير المسؤول

أدانت ممثلية الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا في إقليم باشور كردستان اعتقال قوات الديمقراطي الكردستاني لممثل الإدارة الذاتية وعضوي علاقات PYD في هولير، ووصفته بالتصرف غير المسؤول، وطالبت الإفراج عنهم فورًا.

أصدرت ممثلية الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا في إقليم باشور كردستان، قبل قليل، بيانًا حول اعتقال قوات الحزب الديمقراطي الكردستاني لممثل الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا في هولير جهاد حسن، وعضوي علاقات حزب الاتحاد الديمقراطي في هولير مصطفى خليل، ومصطفى عزيز، أثناء توجههم إلى مطار هولير الدولي لاستقبال ضيوف قادمين من الخارج.

وجاء في نص البيان:

"اعتقلت قوات الحزب الديمقراطي الكردستاني، صباح اليوم الخميس، ممثل الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا في هولير جهاد حسن وعضوي علاقات حزب الاتحاد الديمقراطي مصطفى خليل ومصطفى عزيز، وذلك أثناء توجههم إلى مطار هولير الدولي.

وأثناء توجههم إلى المطار لاستقبال ضيوف قادمين من الخارج، أقدمت قوات الحزب الديمقراطي الكردستاني على اعتقالهم، دون ورود أي معلومات حول سبب الاعتقال إلى الآن.

يأتي ذلك في وقت تمر فيه أجزاء كردستان بوضع استثنائي، إذ إن مخاطر دولة الاحتلال التركية ما زالت قائمة، ونحن الكرد بأمسّ الحاجة إلى توحيد الخطاب لا الإخلال به.

إننا في ممثلية الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا في إقليم كردستان إذ ندين مثل هكذا تصرفات غير مسؤولة، فإننا في الوقت ذاته نطالب الحزب الديمقراطي الكردستاني بالإفراج الفوري عنهم، وتبيان سبب هذا الاعتقال كونهم يمثلون جهات سياسية ويعملون في السلك الدبلوماسي".

ممثلية الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا في إقليم باشور كردستان


إقرأ أيضاً