مخطط مركز وكالة أنباء هاوار  12-9-2021

قالت الرئيسة المشتركة لمؤسسات المجتمع المدني في مدينة حلب، إن العزلة المفروضة على القائد عبد الله أوجلان، هي لخوف الدول الرأسمالية وعلى رأسها تركيا من أفكاره التي تمثل الحل لمشاكل الشرق الأوسط، وأكدت أن العزلة تمثل خطر على شعوب المنطقة. (مرفق بالفيديو والصور).

يواصل الاحتلال التركي ومرتزقته جرائمهم بلا هوادة، ضد نساء عفرين المختطفات، وسط استمرار المجتمع في تخاذله وتغاضيه عن هذه الجرائم التي تعرّض تركيا للمساءلة بحسب القانون الدولي الإنساني واتفاقات جنيف الأربعة لعام 1949.

انتقد جرحى الحرب الذين أصيبوا أثناء تصديهم لمرتزقة داعش في معركة كوباني عام 2014 بعض الشبان الذين يفضلون الهجرة إلى الخارج على البقاء في أرضهم، وحذروا الشبان من الوقوع في مصيدة الحرب الخاصة التركية التي تسعى لإفراغ المنطقة من شبانها. (مرفق بالفيديو والصور).

تدلي أمهات الكريلا ببيان إلى الرأي العام بخصوص استشهاد سبعة مقاتلين من قوات الكريلا على يد قوات حزب الديمقراطي الكردستاني، في مؤتمر ستار في قامشلو الساعة 10:00 (مرفق بالفيديو والصور).

العالم

خضعت لجنة التفاوض المحلية في درعا للشروط الروسية التي تتضمن إجراء تسويات شاملة وتسليم السلاح الخفيف وغيرها من الشروط التي تعيد سيطرة حكومة دمشق إلى درعا البلد، فيما هُزِم الإسلاميون في المغرب آخر معقل للإخوان في المنطقة.

بدا واضحًا أن إسرائيل معنية وتسعى لدعم السلطة الفلسطينية المعروفة بـ توجهها نحو خط السلام، في مواجهة تنامي شعبية من يتخذون العمل العسكري أساسًا لهم في المشهد الفلسطيني وهما حركة حماس والجهاد الإسلامي. وفي سبيل ذلك، اتخذت إسرائيل مؤخرًا سلسلة من الخطوات. 

السياسة

وصف الصحافي ويسي ساريسوزن انقلاب 12 أيلول في تركيا بأنه "يوم ميلاد السياسة التركية الحالية" وقال إن "التركيبة التركية الإسلامية شكلت نهج الفاشية التركية الراهن، متمثلاً في تحالف حزب العدالة والتنمية وحزب الحركة القومية وأرغنكون".

طالب رؤساء أحزاب كردية قوات الحزب الديمقراطي الكردستاني(PDK) بالانسحاب من مواقع الكريلا، وعبروا عن رفضهم القاطع لأي تعاون مع دولة الاحتلال التركي تحت أي مسمى. (مرفق بالفيديو والصور).

أوضح المعارض السوري ومنسّق تجمّع السوريين العلمانيين الديمقراطيين في السويداء، بأن نموذج الإدارة الذاتية هو النموذج الإداري الأفضل في سوريا، وحققت قفزة نوعية على كافة الأصعدة.

الثقافة والفن

في ظل الصراعات التي تعيشها منطقة الشرق الأوسط تسعى قوى الهيمنة إلى تثبيت قدمها بين الحضارات الخالدة، فتسعى بشتى الطرق إلى كتابة تاريخ جديد للمنطقة حتى ولو كان ذلك على حساب غيرها من الحضارات القديمة وتدميرها وسرقة آثارها. (مرفق بالفيديو والصور).

ANHA