مخطط مركز وكالة أنباء هاوار 19-12-2020

- متابعة مجريات الأحداث التي تشهدها مناطق شمال وشرق سوريّا.

- متابعة الفعاليّات والنّشاطات في شمال وشرق سوريّا.

-يخرج أهالي ناحية الدرباسية في مظاهرة منددة بالمؤامرات على شنكال، الساعة ١٢.٠٠ (مرفق بالصور والفيديو).

-شدد أهالي مدينة قامشلو على ضرورة وحدة المكونات، وتمسكهم بأرضهم، لإفشال سياسات الأعداء وهجماتهم، وأشاروا إلى إن الحماية الذاتية ودعم القوات العسكرية هو الطريق الوحيد لاستقرار المنطقة. (مرفق بالصور والفيديو).

حوار

-جدد صالح مسلم تحذيراته من الانجرار وراء ألاعيب الدولة التركية، داعياً للحوار بين الكرد، وأكد أن البشمركة هي قوات وطنية ولكن بعض الشخصيات في حزب الديمقراطي الكردستاني (PDK) والمرتبطة بالدولة التركية تقف وراء الاستفزازات في كردستان. (مرفق بالصور والفيديو).

المرأة

-أشارت الرئيسة المشتركة لاتحاد المحامين في إقليم الجزيرة، خديجة إبراهيم، إلى استهداف إرادة المرأة الكردية من قبل الدولة التركية، التي تسنّ القوانين وفق ذهنيتها، وقالت "المؤسسات المعنية في سُبات الموت".(مرفق بالصور والفيديو).

سياسة

-قال عبد الكريم سكو إن عموم الشعب الكردي يرفض الأعمال التي يقوم بها الحزب الديمقراطي الكردستاني، وأكد أن التاريخ سيدون أن قوات هذا الحزب هاجمت قوات الكريلا التي تقف في وجه الاحتلال التركي، وأكد على أهمية الوحدة الكردية. (مرفق بالصور والفيديو).

كردستان

-عبّر أهالي حي الشيخ مقصود عن تضامنهم مع السجناء السياسيين المضربين عن الطعام منذ 21 يوماً، وطالبوا برفع العزلة المشددة على القائد أوجلان. (مرفق بالصور والفيديو).

-دعا وجيه عشيرة السادة المشاهدة في مركدة، المجتمع الدولي والمنظمات الإنسانية والحقوقية إلى تحمل مسؤولياتهم تجاه ما يحصل في شنكال، وقال "نحن مكونات مناطق شمال وشرق سوريا نقف معهم وندعم إدارتهم ونرفض فتح المجال لارتكاب مجازر جديدة بحقهم".(مرفق بالصور والفيديو).

ملف

-تفاقمت الأوضاع في درعا، واشتدّ العنف بفعل صراع القوى المتعددة هناك، ما يُنبّئ بتصاعد الانفلات وانعدام الاستقرار فيها، وفقاً للمحلل السياسي ،نصر فروان، الذي أكّد أنّ مصيرها مرهون بالسياسات الإقليمية.  (مرفق بالصور).

الثقافة والفن

-شغفها الكبير لكتابة الروايات وقصائد الشعر والقصص القصيرة، بالإضافة إلى الرسم وتشجيع أسرتها لها، ساعدها في بلوغ غايتها، رغم صغر سنها والظروف الصعبة التي مرت بها هي وأسرتها، في خضم الأزمة السورية. (مرفق بالصور والفيديو).

المجتمع والحياة

-أثارت عودة انتشار داء "اللشمانيا" في ريف ناحية تل حميس مخاوف لدى أطباء المركز الصحي في الناحية، وخاصة بعد ازدياد أعداد المصابين خلال الأشهر الأخيرة من عام الـ 2020، حيث وصلت إلى 332 حالة إصابة خلال 3 أشهر، وطالب الأطباء الأهالي التقيد بسبل الوقاية. (مرفق بالصور والفيديو).

ANHA