مجلس مقاطعة كري سبي يحمّل المجتمع الدولي مسؤولية مقتل الطفل حاتم زيدان

​​​​​​​حمّلَ مجلس مقاطعة كري سبي المجتمع الدولي وروسيا مسؤولية مقتل الطفل حاتم زيدان نتيجة القصف العشوائي التركي على ناحية عين عيسى يوم أمس، وطالبهم بوضع حد لجرائم تركيا بحق الأبرياء.

وجاء البيان بعد يوم من القصف التركي العشوائي الذي طال ناحية عين عيسى وريفها والذي أسفر عن استشهاد الطفل حاتم زيدان البالغ من العمر 13 سنوات.

وقال نائب الرئاسة المشتركة لمجلس المقاطعة هزاع محمد في سياق قراءته للبيان بأن هدف دولة الاحتلال التركي من هذا القصف هو خلق الذعر وتشريد السكان المحليين.

واستهجن البيان "القصف العشوائي غير المبرر من قبل الاحتلال التركي ومرتزقته على الرغم من تمديد حالة الطوارئ التي أعلنت عنها الولايات المتحدة الامريكية لحماية المدنيين من تبعات الحرب التي تشنها تركيا".

واستنكر جريمة قتل الطفل معتبراً أنها "جريمة إنسانية وحشية" في ظل صمت دولي متكرر، محملًا الدولة الروسية مسؤولية هذا العمل الإجرامي في ظل وجودها في نقاط التماس ومراقبتها للتعديات التركية وفق الاتفاقات المبرمة.

وناشد البيان "جامعة الدول العربية لاتخاذ موقف دولي عربي من ممارسات تركيا اللاإنسانية التي تطال الشعب السوري كل يوم".

 ودعا الأهالي إلى التكاتف والتعاون لمنع احتلال تركيا للمزيد من الأراضي السورية، وطالب المجتمع الدولي والمنظمات الإنسانية بردع تركيا عن ممارساتها وجرائمها العدوانية بحق الشعب السوري.

(ج)

ANHA


إقرأ أيضاً