محامو القائد أوجلان يقدمون طلباً لنيابة بورصة وإدارة سجن إمرالي للقائه

قدم محامو القائد أوجلان طلباً إلى النيابة العامة في مدينة بورصة التركية وإدارة سجن إمرالي، من أجل اللقاء بموكلهم في سجن جزيرة إمرالي.

تقدم محامو القائد عبد الله أوجلان، راضية أوزتورك، وفايق أوزكور أرول، وريزان سريجا وعمران أمكجي بطلب إلى مكتب المدعي العام في بورصة وإدارة السجن للقاء بموكلهم.

وتترك الطلبات التي يقدمها محامو القائد أوجلان، معلّقة دون رد.

وكان آخر تواصل للقائد مع العالم الخارجي في الـ 25 من آذار 2021، خلال اتصال هاتفي مع شقيقه محمد أوجلان دام 5 دقائق، ثم قطع الاتصال.

وجاء ذلك الاتصال عقب الادعاءات التي نشرتها وسائل التواصل الافتراضي التركية حول صحة القائد التي أثارت ردود فعل شعبية من حول العالم، مما اضطرها للسماح باتصال مع شقيقه محمد أوجلان.

فيما كان آخر لقاء معه قد جرى من قبل محاميه ريزان ساريجا ونوروز أويسال في الـ 7 من آب 2019.

وتفرض دولة الاحتلال التركي عزلة مشددة على القائد أوجلان المعتقل في سجن جزيرة إمرالي منذ عام 1999، إثر مؤامرة دولية بدأت أولى خيوطها في الـ 9 من تشرين الأول 1998 لدى خروجه من سوريا متجهاً إلى موسكو، ليتم اعتقاله في الـ 15 من شباط 1999 في العاصمة الكينية نيروبي، وتسليمه إلى السلطات التركية.

(ل م)


إقرأ أيضاً