مديرية الصحة في الحسكة مستمرة بالتعقيم لمنع ظهور وباء كورونا

باشرت مديرية الصحة في مقاطعة الحسكة بالمرحلة الثانية من تعقيم مخيم واشوكاني، وطالبت الأمم المتحدة بتقديم المساعدات الطبية للمنطقة والنازحين والمهجرين.

لمنع ظهور وباء كورونا في مناطق شمال وشرق سوريا اتخذت الإدارة الذاتية عدة إجراءات احترازية بخصوص الفيروس، ومنها فرض حظر التجوال على جميع المناطق وتعقيم المؤسسات والمدارس وكذلك المخيمات.

وفي هذا السياق باشرت مديرية الصحة في مقاطعة الحسكة، اليوم، بالمرحلة الثانية من تعقيم مخيم واشوكاني كإجراء وقائي من وباء كورونا.

وتضمنت المرحلة الأولى تعقيم الأماكن الداخلية، ومنها إدارة المخيم ومركز الهلال الأحمر الكردي والأماكن التي تحدث فيها تجمعات, أما المرحلة الثانية شملت الشوارع الرئيسة للمخيم وساحة إدارة المخيم.

عبد العزيز معو الرئيس المشترك لمديرية الصحة في مقاطعة الحسكة، قال "بدأنا بحملة تعقيم في مخيم واشوكاني, كما قمنا بتعقيم مدرسة المخيم والمجلس".

ولفت معو, أنه تم إنشاء خيم العزل الصحي داخل المخيم في حال ظهور حالات مشتبه بها, وأضاف " تم تدريب فريق من هيئة الصحة للتعامل مع المرضى, وفي حال تأكيد المرض على الأشخاص سيتم نقلهم إلى العناية المركزية داخل المشافي".

ونوه معو، إلى أنه رغم الإمكانات القليلة الموجودة لديهم إلا أنهم يقومون بالإجراءات الوقائية على أكمل وجه لمنع ظهور وباء  كورونا في المنطقة.

وفي ختام حديثه طالب الأمم المتحدة بتقديم الأجهزة والمعدات بخصوص مرض كورونا, لأنهم في الوقت الحالي يعملون حسب إمكاناتهم, وأنهم سيكونون بحاجة ماسة إلى المساعدة في حال ظهور إصابات في مناطق شمال وشرق سوريا.     

(ج إ/هـ ن)

ANHA


إقرأ أيضاً