مدرسة "مصطفى البكار" في منبج تنظم فعالية دعماً للطلبة

بهدف تنمية قدرات ومهارات الطلبة، نظمت إدارة مدرسة مصطفى البكار في مدينة منبج بالتنسيق مع لجنة الأنشطة المدرسية فعالية ترفيهية بعنوان "همسة الأمل".

وحضر الفعالية التي تضمنت عروضاً غنائية ومسرحية وفنية أخرى عضوات وأعضاء لجنة التربية التعليم في منبج بالإضافة إلى حضور أولياء أمور الطلبة.

وألقى إبراهيم الحسن باسم إدارة مدرسة مصطفى البكار كلمة قال فيها: "بعد كل هذه المحن التي مرت بها بلادنا، وما عاناه الأطفال من مآسٍ وحرمان من التعليم، نجد أطفالنا قد عادوا إلى رحاب المدارس، والفرحة ترتسم على محياهم وهم يرتادون مدارسهم وينهلون من العلم".

واختتم ابراهيم الحسن كلمته بالتأكيد على أن "المعلمين هم نبراس الأمم، ومشاعلها المضيئة التي تحترق لتنير طريق الأجيال القادمة، وإن تعليم وتربية الطفل مسؤولية المعلمين الذين يبنون الحضارات بالعلم".

ثم قدّم طلبة المدرسة عروضاً مختلفة، منها مسرحية بعنوان "نظافة الغابة"، وقدم الطفل محمد حسكير أغنية عن الأم، كما قُدمت  فقرة غنائية أخرى بعنوان "أطفال العالم، ومن ثم قدم الطلبة فقرة رياضة.

وقُدمت فقرات من الدبكة التراثية وأغنية موطني بالإنكليزية، ثم قرأت الطالبة سوار شواخ قصيدة الشاعر "الأصمعي" تحمل عنوان "صوت صفير البلبل".

واختُتمت الفعالية بافتتاح معرض للأعمال اليدوية، وقص شريط افتتاح المعرض الطالبتان جود أحمد ولين شيخو, من ثم جال الحضور في أرجاء المعرض.

(س ع/ج)

ANHA


إقرأ أيضاً