ماكينزي يهدد: إيران تستخدم سورية لأسباب خاصة بها

قال قائد المنطقة الوسطى في الجيش الأميركي كينيث ماكينزي إنّ إيران تستخدم سورية لأسباب خاصة بها، وعلى الرئيس السوري أن يكون على دراية في ذلك، ونحن نراقب التحركات الفعلية على الأرض، وليس النقاشات فقط بين الجانبين.

وفي إيجاز صحفي عبر الهاتف نظمه المكتب الإقليمي الإعلامي للخارجية الأميركية، عن الاتفاق الموقع مؤخرًا بين إيران وسورية في مجال الدفاع الجوي، أضاف ماكينزي أنّ واشنطن أسست مسرحًا كاملًا لردع إيران بشكل مباشر وغير مباشر، مؤكدًا أن تكلفة أي فعل ضد القوات الأميركية في المنطقة ستكون باهظة، وأن الولايات المتحدة الأميركية تعتقد أنّ إيران دائمًا على دراية بقدرات الجيش الأميركي العسكرية.

وعن الوضع في لبنان، أكّد ماكينزي أنّ واشنطن ملتزمة بدعم لبنان والقوى الشرعية فيه، معتبرًا أنّ "حزب الله" لا يزال المشكلة، وإذا نفّذ عملية ضد إسرائيل يكون ارتكب خطأ كبيرًا.

وعن مستقبل الوجود الأميركي في العراق، قال ماكينزي: "أنا متفائل بوضع العراق اليوم، والكاظمي يقوم بكل ما هو صحيح تجاه الميليشيات وتوفير الأمن للقوات الأميركية، وأعتقد أننا في وضعية جيدة مع الحكومة العراقية للمضي قدمًا بالحوار الاستراتيجي الثنائي، والوجود الأميركي يعتمد على التشاور بيننا وبين الحكومة العراقية".

(ز غ)


إقرأ أيضاً