لبنان يحذر من تصعيد التوتر على الحدود اللبنانية – الإسرائيلية

دعا رئيس الوزراء اللبناني، حسان دياب اليوم، إلى توخي الحذر من تصاعد التوترات الحدودية مع اسرائيل، فيما قال بنيامين نتنياهو أن بلاده أحبطت محاولة تسلل لحزب الله، وهو ما نفته الأخيرة.

قال رئيس الوزراء اللبناني حسان دياب اليوم الثلاثاء، إن إسرائيل انتهكت سيادة بلاده "بتصعيد عسكري خطير" على طول الحدود الإسرائيلية اللبنانية يوم الاثنين ودعا إلى توخي الحذر وسط تصاعد التوترات الحدودية.

ومن جهته قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو: إن القوات الإسرائيلية أحبطت محاولة من حزب الله التسلل عبر الحدود اللبنانية يوم الاثنين، وهو ما نفته الجماعة الشيعية المدعومة من إيران، وشاهد شاهد من رويترز في لبنان عشرات القذائف الإسرائيلية التي أصابت منطقة مزارع شبعا المتنازع عليها.

ودعا دياب عبر التويتر: " إلى الحذر في الأيام القادمة لخشيته من أن الوضع سيتدهور في ظل تصاعد التوترات على الحدود، وبان إسرائيل تحاول تغيير قواعد الاشتباك".

وكانت القوات الإسرائيلية في حالة تأهب على طول الحدود الشمالية تحسبًا لرد انتقامي من حزب الله على مقتل أحد أعضائه قبل أسبوع في هجوم إسرائيلي مزعوم على أطراف العاصمة السورية دمشق.

وقال نتنياهو: إن أي هجمات من الأراضي اللبنانية ستحظى برد قوي، ومن جهته نفى حزب الله، الذي خاض حربًا مع إسرائيل عام 2006، وإن قواته حاولت عبور الحدود، وقال إن الحادث "أحادي الجانب".

(م ش)


إقرأ أيضاً