لبنان.. توتر وسط بيروت والجيش يتدخل

ارتفعت حدّة التّوتر في العاصمة اللّبنانيّة وسط بيروت بعد سلسلة من الاستفزازات، أدّت إلى صدامات متعدّدة تحت جسر الرينغ بين محتجّين وعناصر حزبيّة قادمة من منطقة الخندق الغميق، سرعان ما تحولت إلى رشق بالحجارة وإشكال بالأيدي.

وحاولت عناصر الجيش اللّبناني تشكيل جدار بشري أمام المحتجّين في بشارة الخوري لمنعهم من التّقدّم أكثر باتجاه جسر الرينغ، كذلك وصل عناصر من مكافحة الشّغب وفوج المغاوير لوقف التّعديات والإشكالات بين الطّرفين.

 وكان متظاهرون من كافّة المناطق اللّبنانيّة وصلوا منذ صباح اليوم للمشاركة في تظاهرة مركزيّة في ساحة الشّهداء، رافعين الأعلام اللّبنانيّة، ومؤكّدين أنّ شعارات تظاهرتهم اليوم معيشيّة اقتصاديّة بحتة، في ظلّ حواجز للجيش ولفوج الفهود التّابع لقوى الأمن الداخلي، الّذي يفتّش المتظاهرين الوافدين وحاجيّاتهم.

(ز غ)


إقرأ أيضاً