كورونا.. الفيروس يستشري في أمريكا اللاتينية وبؤرة وباء جديدة

يواصل فيروس كورونا المستجد الانتشار حول العالم, ومع حدة التفشي تحولت أمريكا اللاتينية إلى "بؤرة وباء" جديدة في العالم, ومع تجاوز البرازيل روسيا في عدد الإصابات دقت الصحة العالمية ناقوس الخطر.

وبلغ عدد الإصابات بفيروس كورونا حول العالم إلى الآن حسب منظمة الصحة العالمية 5,308,190 حالة, شفي منها 2,160,877, فيما توفي 340,075 مصاب.

في وقت بدأت فيه دول عدة حول العالم التخفيف من إجراءات الإغلاق العام, والعودة إلى الحياة الطبيعية تدريجياً بعد صراع مع الفيروس المميت لأكثر من شهرين, ارتفع عدد الإصابات المؤكدة بكوفيد-19 في بعض دول أميركا اللاتينية، حيث أعلنت منظمة الصحة العالمية المنطقة بؤرة جديدة, مع تداعيات كارثية على الاقتصاد والوظائف.

 وقد تجاوزت البرازيل روسيا، واحتلت المرتبة الثانية عالمياً بعدد الإصابات وسجلت إلى الآن 330,890, إصابة, و1001 حالة وفاة خلال 24 ساعة، حسب إحصاءات جامعة جونز هوبكنز, فيما قالت الصحة البرازيلية إن معدل الوفيات بكورونا بلغ 21048 حالة.

وأعلنت وزارة الصحة البيروفية، أن بيرو، ثاني أكثر الدول تضرراً من وباء كوفيد 19 في أميركا اللاتينية بعد البرازيل، وبلغ عدد الحالات المبلغ عنها الآن  108769 حالة، منها 3148 حالة وفاة.

وتجاوزت الإكوادور الجمعة عتبة الثلاثة آلاف وفاة جراء الجائحة، وقال وزير الصحة خوان كارلوس زيفالوس في مؤتمر صحفي "للأسف لدينا 3056 وفاة" بسبب الفيروس، لافتاً إلى أن هناك 35828 إصابة مؤكدة في الإكوادور.

وفي الأرجنتين، ضرب فيروس كورونا العاصمة بوينس آيرس بشكل خاص، والبالغ تعداد سكانها نحو 14 مليون نسمة, وسجلت 86% من حالات الإصابة في العاصمة, وبلغت 10649 إصابة, فضلاً عن 433 حالة وفاة، بينما تماثل 1659 للشفاء.

وسجلت الصحة المكسيكية رقماً قياسياً للوفيات الناجمة عن الفيروس في يوم واحد، ودونت 479 حالة وفاة جديدة، إضافة إلى 2960 إصابة جديدة.

ومن بين البلدان الأخرى الأكثر تضرراً في المنطقة، كولومبيا (143ألفاَ و939 إصابة و562 حالة وفاة) وجمهورية الدومينيكان (11 ألفاً و739 إصابة، و424 وفاة) وبنما (9449 إصابة و69 وفاة).

وكانت منظّمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (الفاو) قد حذرت في تقرير نشر الثلاثاء، من أنّ جائحة كوفيد-19 ستؤدّي إلى زيادة الجوع والفقر في أميركا اللاتينية.

وقال الممثّل الإقليمي للفاو خوليو بيرديغو في بيان إنّه "من الضروري الحفاظ على ديمومة النظام الغذائي كي لا تتحوّل الأزمة الصحية إلى أزمة غذائية".

ولأول مرة منذ ظهور الفيروس في الصين, أعلنت الصين عدم تسجيل أي إصابة جديدة أو حالة وفاة بالفيروس الفتاك، وفق ما نقلت "رويترز" عن لجنة الصحة الوطنية، السبت,  بعد أن سجلت 4 حالات إصابة جديدة فقط، الجمعة.

وتبلغ الحصيلة الرسمية للوفيات من جراء فيروس كورونا في الصين 4634 وفاة، بينما ارتفع عدد الوفيات بالفيروس حول العالم إلى 335 ألفاً و538 شخصاً على الأقل، حسب تعداد لوكالة فرانس، مساء الجمعة، أُعد استناداً إلى مصادر رسمية.

(ر ح)


إقرأ أيضاً