HPG: القضاء على 26 جندياً وتدمير مدرعتين وإعطاب طائرة هليكوبتر

أكدت قوات الدفاع الشعبي بأن مقاتليها قضوا على 26 جندياً من عناصر جيش الاحتلال التركي، وتمكنوا من تدمير مدرعتين وإعطاب طائرة هليكوبتر.

أصدرت قوات الدفاع الشعبي بياناً حول عمليات نفذتها قواتهم في كل من آفاشين، خاكورك، جوله ميرك.

حيث أشارت قوات الدفاع الشعبي إلى أن مقاتليها نفذوا عملية ضد جيش الاحتلال التركي في تلك شكيف التابع لمنطقة خاكورك في الـ 24 من حزيران الجاري، منوهة بأنهم لم يتمكنوا من الحصول على معلومات دقيقة حول عدد القتلى والجرحى، إلا أن جيش الاحتلال التركي نقل عناصره الذين قتلوا وأصيبوا خلال العملية من المنطقة عبر طائرات الهليكوبتر من نوع سيكورسكي.

في اليوم ذاته، وفي منطقة درافا غزالكي الواقعة بين جلي وجوله ميرك نفذ المقاتلون عملية ضد جيش الاحتلال التركي، أسفرت عن القضاء على 23 من عناصر جيش الاحتلال التركي بالإضافة إلى تدمير مدرعتين تابعتين لجيش الاحتلال التركي، وأجبر جيش الاحتلال التركي على الانسحاب من المنطقة، بعد أن نقل القتلى والجرحى من المنطقة عبر طائرات الهليكوبتر.

ولفت البيان إلى عمليّة أخرى نفّذها مقاتلو الكريلا في الساعة 08:30 من صباح يوم أمس الثلاثاء بتلّة "علي شير" التابعة لمنطقة "جولميرك", استهدفوا خلالها جنوداً من جيش الاحتلال التركي و"أسفرت العمليّة عن مقتل جنديين إلى جانب استهداف مروحيّة قتاليّة من طراز ’كوبرا’ حيث أصيبت بضرر بالغ واضطرّت إلى الانسحاب من سماء المنطقة, فيما لم تردنا معلومات دقيقة حول سقوط المروحيّة من عدمه".

وفي منطقة شمزينان, نفّذ مقاتلو الكريلا عمليّات قنص استهدفت مجموعة متحرّكة من الجنود الأتراك في ميدان "دريى بن" التابع لناحية "كوفندى" وتمكّنوا من قتل جنديّ, وتزامنت العمليّات هذه مع هجوم شنّه مقاتلون آخرون على جيش الاحتلال في "تبه خودى" بمنطقة "آفاشين", ولم ترد معلومات كافية عن عدد القتلى والجرحى في صفوف الجيش التركي, وذلك وفقاً لبيان قوّات الدفاع الشعبي ذاته.

ونوّه البيان إلى عمليّات قصف جوّي وبرّي قام بها جيش الاحتلال التركي في عدّة مناطق من شمال كردستان وجنوبها, وذلك خلال الأيّام القليلة الماضية, مؤكّداً "عدم وقوع خسائر بشريّة في صفوف مقاتلينا خلال عمليّات القصف تلك".

(د ج)

ANHA


إقرأ أيضاً