HPC JIN تلعب دورها الريادي في توفير الأمن وحماية الأهالي

تترك عضوات قوات حماية المجتمع (المرأة) بمدينة حلب بصمتهن من خلال تقديم الدعم المعنوي لأهالي الحي، خرجت 4 دورات منذ تأسيسها، في حين تتطوع النساء بالانضمام لصفوف القوات للعب دورهن في حماية الحي.

حنان محمد/ حلب

لعبت عضوات قوات حماية المجتمع (المرأة)، درواً طليعياً منذ تأسيسها في حي الشيخ مقصود في مدينة حلب في حماية الحي، ولا زالت تلعب هذا الدور وتكرس  العضوات معظم وقتهن في الوقوف على الحواجز وتأمين الحماية لأهالي الحي.

60 عضوة نظمن نفسهن ضمن كتيبة ويسهرن على راحة الحي

في الـ 25 حزيران عام 2015، بانضمام 60 امرأة من مختلف المكونات الكرد والعرب والتركمان، تم تشكيل كتيبة باسم كوله سلمو، تخليداً لذكراها ومقاومتها منذ بداية ثورة روج آفا.

تشارك العضوات في مهام عسكرية عديدة كالحرس، أمن الحواجز، التفتيش والإشراف ويتم  التنسيق بينهن وبين قوات الأمن الداخلي في الحي.

تتواجد في الحي 22 نقطة ثابتة موزعة على أقسام الحي وفي النقاط المزدحمة كالأسواق والمدارس، حيث تأخذ العضوات دورهن في تلك النقاط للتفتيش.

كما تخرج العضوات في دوريات منظمة صباحاً ومساءً ، من الساعة 7 صباحاً حتى 10 ليلاً من خلال تبادل دوريات بين العضوات.

إنهاء دورات فكرية وعسكرية

تتلقى عضوات الـ HPC JIN،  دورات فكرية تتلخص محاورها عن أهمية التدريب وتاريخ المرأة ومبادئ الحماية.

ومنذ تأسيس قوات الحماية للمرأة في الحي، خرجت 4 دورات عسكرية لنساء الحي عن كيفية استعمال السلاح من فك وتركيب والرمي.

متطوعات في صفوف الـ HPC JIN

بجانب كتيبة كوله سلمو لقوات حماية المجتمع- المرأة، تطوعت 35 امرأة وشابة في الحي، وتلقوا تدريبات عسكرية وفكرية حيث تتراوح أعمارهن من 19 إلى 70 عاماً لحماية الحي.

وتتوزع المتطوعات على 17 كومين خاص بالمرأة، ويقمن بعملهن في الحماية يوماً واحداً في الأسبوع.

وفي لقاءٍ مع إدارية قسم المرأة لـ HPC JIN آسيا حنان قالت عن تنظيم المرأة ضمن قوات حماية المجتمع "منذ بداية اندلاع المعارك كنساء الحي نظمنا أنفسنا على حماية الأهالي في الحي من أي هجوم، فمسؤولية الحي محملة على عاتقنا".

عضوة قوات حماية المجتمع فكرت مصطفى أكدت في حديثها على مواصلة عملهن بتوفير الأمن في الحي وقالت "نعمل على توفير الأمن للحي منذ بداية عام 2015، وشاركنا في التصدي لهجمات المرتزقة بجانب وحدات حماية الشعب والمرأة والأهالي".

بدورها نوهت المتطوعة كردستان عليكو "نحن كنساء الحي نتكاتف إلى جانب قوات حماية المجتمع المرأة لمنع خلق الفوضى ولراحة الأهالي في الحي، إننا كعضوات المؤسسات المدنية ونساء الحي عامةً، واجبنا هو توفير الأمن وحماية الحي".

(س و)

ANHA


إقرأ أيضاً