حدث أمنيّ "عنيف" على الحدود الإسرائيليّة – اللّبنانية والاشتباكات مستمرّة

 أعلن الجيش الإسرائيلي، اليوم الإثنين، وقوع "حدث أمنيّ" في مزارع شبعا على الحدود اللبنانيّة – الإسرائيلية، فيما ترجّح مصادر أخرى أنّ حزب الله نفّذ هجوماً ضد أهداف عسكرية إسرائيلية.

أفاد الجيش الإسرائيلي بوقوع حادث أمني وصف بـ"العنيف" على الحدود اللبنانية الإسرائيلية، دون تفاصيل أخرى.

وذكر الإعلام الإسرائيلي نقلاً عن مصادر إسرائيلية، أنّ هناك تشديداً للإجراءات الأمنية في شمال إسرائيل على خلفية الحدث الحاصل.

وذكرت مصادر، أنّ هناك اشتباكات مستمرة بين الجيش الإسرائيلي وعناصر من حزب الله على الحدود، وأنّ هناك أنباء عن عملية مزدوجة على الحدود، بينها إطلاق صاروخ موجه نحو مركبة عسكرية إسرائيلية.

وعلّق رئيس الحكومة الإسرائيليّة، بنيامين نتنياهو، على الأنباء بالقول: إنّنا "في ذروة حدث أمني غير بسيط.. لبنان وحزب الله يتحمّلان المسؤولية".

وأشار الإعلام الإسرائيلي أنّ هناك اجتماعاً يقوده وزير الأمن، بيني غانتس، لبحث الحادث الأمني.

وكان نتنياهو قد صرّح في وقتٍ سابق من اليوم مهدّداً حزب الله: "نحن نتابع طوال الوقت ما يجري في الحدود الشماليّة"، وأضاف أنّ "لبنان وحزب الله سيتحمّلان مسؤوليّة كل اعتداء يخرج من لبنان ضدّنا".

وتابع: الجيش الإسرائيلي جاهز لكل سيناريو. نحن نعمل على كل الجبهات لأجل أمن إسرائيل، قرب حدودنا وبعيداً عنها".

(ع م)


إقرأ أيضاً