فعالية المكتبة الجوالة تعود إلى مقاطعة الحسكة

عادت فعالية المكتبة الجوالة المطالبة بالحرية الجسدية للقائد عبد الله أوجلان، مجدداً إلى مقاطعة الحسكة بعد توقف دام نحو 7 أشهر، وذلك في مسعى منها للتعريف بفكر القائد أوجلان عبر كتبه.

استأنفت حركة الشبيبة الثورية السورية واتحاد المرأة الشابة في مقاطعة الحسكة، فعالية المكتبة الجوالة المطالبة بالحرية الجسدية للقائد أوجلان في إطار حملة "هلموا إلى معركة الحرية"، وذلك بعد أن توقفت منتصف شباط/فبراير العام الجاري.

بدأت الفعالية اليوم، عبر انطلاق الحافلة المحملة بكتب ومرافعات القائد عبد الله أوجلان والمزينة بصوره وأعلام حركة الشبيبة الثورية، في مدينة الحسكة وتوقفت في بلدة صفية الواقعة في الجهة الشمالية للمدينة.

تخللها تعريف الشبيبة المشرفين على الفعالية بالقائد عبد الله أوجلان، وما يفرض عليه من عزلة مشدد في معتقل إمرالي، كما سلط الشبيبة الضوء على مؤلفاته، وغاية الحملة، للمارة والزائرين، وقاموا بتوزيع كتب القائد أوجلان عليهم.

ومن المقرر أن تستمر الفعالية حتى تصل كافة أرجاء مقاطعة الحسكة، وفق القائمين على الفعالية.

وكانت فعالية المكتبة الجوالة قد علّقت فعالياتها المطالبة بالحرية الجسدية للقائد أوجلان، منتصف شباط/فبراير العام الجاري، على خلفية ما شهدته مدينة الحسكة من هجوم لخلايا مرتزقة داعش على سجن الصناعة في حي غويران والذي كان يحوي 5 آلاف من مرتزقة داعش.

(أم)

ANHA


إقرأ أيضاً