’ الانتصار على داعش هو نصر للشهداء‘

هنأت حركة الشبيبة الثورية السورية شعوب المنطقة بانتصار قسد على مرتزقة داعش، وعاهدت على مواصلة النضال على درب الشهداء حتى تحقيق آمالهم، وذلك خلال بيان.

ونظمت حركة الشبيبة الثورية السورية في كوباني تجمعاً في حديقة الشهيدة دجلة شمالي المدينة. وقرئ خلال التجمع البيان الذي أصدرته حركة الشبيبة بالتزامن مع انتصار قوات سوريا الديمقراطية على مرتزقة داعش.

وقرأ البيان عضو حركة الشبيبة الثورية السورية دوران خليل.

حركة الشبيبة قالت في بيانها إن النصر الذي تحقق ضد مرتزقة داعش هو "نصر الشهداء الذين تحولوا إلى نور يمزق الظلام".

وأضاف البيان "شهداء وأبطال الشعب الكردي وشعوب المنطقة ساهموا في تعزيز وحدة شعوب المنطقة والحياة المشتركة. وأصبحوا ضمانة تجسيد نهج الأمة الديمقراطية التي طرحها القائد آبو. بفضل هؤلاء الشهداء لا يمكن لأي قوة أن تعتدي على هذه الأراضي. ذكرى هؤلاء الشهداء هي توجيهات بالنسبة لنا من أجل تحرير تراب عفرين".

وجاء في البيان أيضاً "إننا في حركة الشبيبة الثورية السورية في كوباني ومن هنا من مدينة المقاومة نقول إننا سوف نحقق آمال وأماني الشهداء. ولن نتراجع خطوة واحدة نحو الوراء وسنناضل من أجل إخراج جميع الأعداء من هذه الأرض".

حركة الشبيبة الثورية السورية استذكرت في ختام بيانها أيضاً شهداء مقاومة السجون في السجون التركية والمقاومين في أوروبا ضد العزلة المفروضة على قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان، وجددت العهد على مواصلة درب الشهداء.

وانتهى التجمع بالشعارات التي تحيي مقاومة وحدات حماية الشعب والمرأة وقوات سوريا الديمقراطية.

(ك)

ANHA


إقرأ أيضاً