​​​​​​​واشنطن تفعل "آلية الزناد" ضد إيران

أكد وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، أن الولايات المتحدة فعّلت "آلية الزناد" وأعادت جميع العقوبات على إيران.

وأضاف بومبيو أن واشنطن تتعهد بمعاقبة من يخرق العقوبات على إيران، محذرًا من أنه ستكون هناك تداعيات في حال فشلت الأمم المتحدة في تطبيق العقوبات.

وأوضح وزير الخارجية الأميركي أن واشنطن تعيد فرض العقوبات لممارسة أقصى الضغوط المالية على "النظام الإيراني"، مشددًا على أن الضغوط القصوى على طهران ستتواصل حتى تتوقف عن الفوضى وإراقة الدماء.

ولفت إلى أن إدارة ترامب أدركت دائمًا أن "نظام إيران أكبر تهديد للسلام في العالم"، مشيرًا إلى أنه بإعادة فرض العقوبات "سيكون العالم أكثر أمنًا".

وتابع "جهود إيران العنيفة لنشر الثورة قتلت الآلاف ودمرت حياة ملايين الأبرياء".

وفي 21 أغسطس/ آب الماضي، قدم وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، في مقر الأمم المتحدة في نيويورك، طلب واشنطن إلى مجلس الأمن لتفعيل آلية الزناد ضد إيران.

إلى ذلك، تقضي الآلية المنصوص عليها في قرار مجلس الأمن رقم 2231 الذي تم اعتماده عقب توقيع الاتفاق النووي الإيراني عام 2015 على عودة تلقائية لجميع العقوبات الدولية ضد إيران، بسبب انتهاكاتها.

(ش ع)


إقرأ أيضاً