​​​​​​​تسيير الرحلة الـ 50 الخاصة بالسوريين من مخيم الهول

سيّرت الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، اليوم، رحلة جديدة من مخيم الهول ضمت "أسراً من دير الزور" ضمن رحلات السوريين الراغبين في الخروج من المخيم، وذلك بالتنسيق مع القوات الأمنية ومجلس دير الزور المدني.

أفاد مراسلنا من ناحية الهول التابعة لمقاطعة الحسكة، بأن دفعة جديدة من السوريين غادرت مخيم الهول، مؤلفة من 400 شخصاً، ضمن 77 أسرة، من أهالي الريف الشرقي والشمالي لمدينة دير الزور الواقعة ضمن مناطق الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا.

ويأتي تسيير الرحلات تنفيذاً للقرار الذي أصدرته الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا في 10 تشرين الأول عام 2020، بناء على الاجتماع الذي عقدته مع مجلس سوريا الديمقراطية وهيئة الشؤون الاجتماعية والعمل وهيئة الداخلية، في 5 من تشرين الأول/أكتوبر عام 2020.

وسُيّرت الرحلة بعد أن تأكدت الجهات الأمنية والإدارية في المخيم من ثبوتيات الأشخاص، والتواصل مع مجلس دير الزور المدني، برفقة حراسة أمنية كبيرة من قوى الأمن الداخلي تحسباً لأي محاولة فرار.

وحسب الإداري في مخيم الهول، كيم أمين، خلال تصريح لوكالتنا، فإن عدد الرحلات الخاصة بأهالي شمال وشرق سوريا التي غادرت المخيم، مع رحلة اليوم وصل إلى 50 رحلة، بينها رحلات بكفالة وجهاء وشيوخ العشائر، فيما وصل عدد الرحلات الخاصة بأهالي دير الزور إلى 24 رحلة، والثانية خلال العام الجاري.

ويضم مخيم الهول حسب الإحصائيات الأخيرة، التي حصل عليها مراسلنا اليوم، من إدارة المخيم، 55194 شخصاً، بينهم 18859 سورياً، ضمن 4997 عائلة، و28438 عراقياً، ضمن 7588 عائلة، و7897 أجنبياً جميعهم أطفال ونساء ضمن 2373 عائلة من 54 جنسية أجنبية.

(ع م/أم)

ANHA