​​​​​​​تجمع نساء زنوبيا يدين هجمات الاحتلال التركي واستهداف الشهيدة سوسن بيرهات

استنكرت حركة تجمع نساء زنوبيا استمرار هجمات الاحتلال التركي على شمال شرق سوريا واستهدافها للنساء وآخرها استهداف الشهيدة القيادية سوسن بيرهات في تل تمر.

وجاء ذلك عبر بيان أصدرته حركة تجمع نساء زنوبيا في ريف دير الزور والذي قرئ وسط تجمع لعضوات الحركة، من قبل شهرزاد الجاسم عضوة الهيئة الإدارية لتجمع نساء زنوبيا، والتي قالت: "المحتل التركي صعد مؤخراً هجماته وقصفه الهمجي على شمال شرق سوريا، وزاد طغيانه بعد الصمت الدولي حيال جرائمه، كما أقدم المحتل التركي على تجنيد الشباب السوريين كمرتزقة وغير ديمغرافية المناطق المحتلة في كل من عفرين ورأس العين وتل أبيض، ويستهدف شمال شرق سوريا بشكل شبه يومي ويستهدف بشكل خاص النساء والأطفال والقادة العسكريين، وكل هذا يجري أمام أعين العالم، فأين منظمات حقوق الإنسان والمرأة والطفل من كل ما يرتكبه الاحتلال التركي؟ وأين الدول العربية مما يجري بحق الشعب السوري على يد الاحتلال التركي؟"

وأضافت شهرزاد: "إننا كنساء دير الزور بتنا ننعم بالأمن والأمان في ظل الإدارة الذاتية وتحت حماية وحدات حماية المرأة وجميع القوات العسكرية المدافعة عن المنطقة، وإننا كتجمع نساء زنوبيا نستنكر بشدة العمل الإرهابي المجرم لأردوغان وقواته التي استهدفت الشهيدة سوسن بيرهات ورفاقها في ناحية تل تمر، ونؤكد بأننا كلنا فداء للوطن فنحن كلنا سوسن وكلنا هفرين وكلنا شهداء وشهيدات الحرية والكرامة وسنسير على نهج الشهيدات المناضلات حتى دحر الاحتلال والإرهاب عن مناطقنا".

(ل)

ANHA


إقرأ أيضاً